loading...

الاستفتاء على «تيران وصنافير» هو الحل


بعد حكم القضاء الإداري، دخلت أزمة جزيرتي "تيران وصنافير" مرحلة خطرة تستدعي السؤال: هل ننتظر رأى شخص "القاضي" أم رأي الشعب صاحب القرار الحقيقى فيما يخص أعمال السيادة؟

32%

إلى الشعب المصري

 

«لا يجوز إبرام أية معاهدة تخالف أحكام الدستور، أو يترتب عليها التنازل عن أي جزء من إقليم الدولة».. هذا هو جزء من المادة 151 من دستور جمهورية مصر العربية..

وعليه نعلن نحن الموقعون وبوضوح، أن حل أزمة الجزيرتين فى الاستفتاء الشعبي وإعطاء الشعب حقه الأصيل فى تقرير مصير جزء من أرضه.

فلا يمكن بأي حال من الأحوال أن تتصرف السلطة التنفيذية في جزء من الأراضي المصرية دون أية شفافية أو إشراك للشعب المصري كله في قرار سيادته الوطنية على أرضه، وكان من الأولى إذا ارتأى النظام منافع وراء الاتفاق المصري السعودي تجاه الجزيرتين أن تُعرض المسألة للاستفتاء العام، ليقرر الشعب المصري بنفسه موقفه في التنازل عن جزء من أرضه، وعلى ذلك تلتزم الحكومة بما ارتضاه الشعب..

 

وعليه فإننا ندعو جموع الشعب المصري لجمع التوقيعات الرافضة لاتفاق ترسيم الحدود بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، والذي بسببه تفقد مصر جزءًا من أرضها الغالية، والتي أريق لأجلها دماء الشهداء في حرب 1973.