أحمد المغسل.. شوكة في رأس السعودية والولايات المتحدة

التحق المغسل في فترة مبكرة بحزب الله السعودي.. وهو مهندس تفجيرات أبراج الخُبر السعودية.. صُنف إرهابيا عام 1996.. ومطلوب أمنيا في أنحاء العالم
تحرير:مروة السيد ٣١ مارس ٢٠١٩ - ٠٨:٣٠ ص
أبراج الخبر - صورة أرشيفية
أبراج الخبر - صورة أرشيفية
أحمد إبراهيم المغسل، أو "أبو عمران"، أحد الإرهابيين الخطرين، سعودي الجنسية، تبحث عنه الولايات المتحدة الأمريكية، وترصد مكافأة مالية كبرى لمن يدلي بمعلومات حقيقية عنه، تسهم بشكل فعلي في الإيقاع به في يد السلطات الأمنية، ولمَ لا! فالرجل يعد العقل المدبر لإحدى أكبر العمليات الإرهابية التي وقعت في السعودية، وراح ضحيتها عدد كبير من الجنود الأمريكان، بخلاف مشاركته في العشرات من الحوادث المروعة، التي أسقطت مئات الضحايا، والتي قام بها تحت جناح حزب الله السعودي الذي ينتمي إليه.
نشاط المغسل الإرهابي التحق المغسل مبكرا بحزب الله السعودي، وارتكب تحت لواء الحزب عدة تفجيرات إرهابية في المملكة العربية السعودية، بدأها في عام 1987، إذ استهدف منشأة نفطية في "الجعيمة" بالمنطقة الشرقية بالمملكة، تلاها في عام 1988 استهداف منشآت تابعة لشركة "صدف" للبتروكيماويات في منطقة الجبيل، وبعد 8