يوم الأرض..احتفال بدأ بعد كارثة ويحذر من دمار الكوكب

فكرة الاحتفال بدأت بعدما شاهد السيناتور الأمريكي جايلورد نيلسون ومساعده دنيس هايس في زيارتهما إلى سانتا باربارا كميات نفط كبيرة تلوث مياه المحيط الهادي
٢٢ أبريل ٢٠١٩ - ١٠:٠٨ م
في مثل هذا اليوم، 22 أبريل، من عام 1970 أسس السيناتور الأمريكي (جايلورد نيلسون كيوم) يوم الأرض؛ لنشر الوعي بالبيئة الطبيعية لكوكب الأرض، وفي البداية كان اليوم مقتصرًا على الولايات المتحدة، بسبب الكارثة البيئية التي سببها تسربُ النفط في سانتا باربارا في العام 1969 والتي تسببت في مقتل أكثر من 3500 طائر قبالة ساحل كاليفورنيا، بالولايات المتحدة الأمريكية. ويستهدف يوم الأرض نشر الوعي، والاهتمام بالبيئة الطبيعية لكوكب الأرض، ثم أصبح اليوم دوليًّا، وأقامته 141 دولة عام 1990.
وتحتفل به سنويًا أكثر من 175 دولة وبعض البلاد تحتفل تسميه أسبوع الأرض وتحتفل به على مدار أسبوع كامل. قصة الاحتفال أما عن فكرة الاحتفال به؛ فعندما قام السيناتور الأمريكي جايلورد نيلسون ومساعده دنيس هايس بزيارة سانتا باربارا بولاية كاليفورنيا عام 1969م، تملكهما الغضب والذعر عندما شاهدا كميات النفط الكبيرة