رحيل الكاتبة الصحفية حنان كمال بعد صراع مع السرطان

تحرير:بيتر مجدي ٠٣ مايو ٢٠١٩ - ٠١:١٤ م
رحلت عن عالمنا، صباح اليوم الجمعة، الكاتبة الصحفية حنان كمال، بعد صراع طويل مع مرض السرطان، امتد لعدة سنوات، قاومت خلالها «مرض الموت» بمنتهى القوة والتمسك بالحياة. وفور انتشار الخبر تبدّل حال «التايم لاين» على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إذ أصيب أصدقاؤها وأحباؤها بحالة من الحزن، عبّر أغلبهم عنها من خلال كلماتهم لها، فقد كانت مثالا لـ«الابتسامة» و«حب الحياة»، ولم تُهزم أمام إصابتها بالسرطان، بل عافرت حتى آخر نفس. وكانت من قيادات الحركة الطلابية في مطلع التسعينيات، وعملت صحفية في عدة صحف، منها جريدة «الدستور» القديمة.
كان آخر منشور للراحلة عن الإعلامي شريف مدكور، الذي أعلن مؤخرًا إصابته بسرطان في القولون وأنه سيخضع لعملية لاستئصال الورم خلال أيام، متمنيةً له الشفاء. وسبقه منشور آخر منذ 8 أيام، تحدثت فيه عن حالتها الصحية في الفترة الأخيرة، وأشارت إلى معاناتها بسبب شدة الألم، إلا أنها لم تفقد الأمل في مقاومة المرض