زوجة للقاضي: «ضربني علقة موت عشان اشتريت ميك آب»

الزوجة: «كنت أشعر كأني فى سجن.. وذات يوم تشاجر معي وسبّني واعتدى عليّ بالضرب بسبب شرائي أدوات زينة لا تستغنى عنها أي امرأة، من مصروف المنزل»
تحرير:محمد رشدي ١٦ مايو ٢٠١٩ - ١١:٣٠ ص
خلافات زوجية -أرشيفية-
خلافات زوجية -أرشيفية-
يجد البعض من الأزواج أن الطلاق أو الخلع حل وحيد عند استحالة العيش تحت سقف واحد لأسباب ربما قد تكون معقولة، لكن عندما يقرر الأزواج تدمير عش الزوجية لأسباب تافهة، فالأمر يصبح غريبا ومثيرا للدهشة، وعند سماع قصص الطلاق الغريبة قد لا يصدق المرء ذلك، وقد يعتقد أنها فقط من وحي الخيال، لكنها قصص حقيقية لأشخاص يشكل الزواج بالنسبة إليهم مجرد لعبة، ففي محكمة الأسرة بمصر الجديدة، تقدمت «سلوى» بطلب الخلع من زوجها، بسبب بخله الشديد ورفضه الإنفاق عليها وعلى طفلتها، وامتناعه عن شراء مستلزماتها الشخصية.
تحكى "سلوى" قصتها بأنها تزوجت منذ عامين، ولم تنل حظها بالارتباط عن قصة حب، وأمام ضغط الأهل وافقت على الزواج بمحاسب في بنك زواجا تقليديا. وأضافت: «اتقدملي للخطوبة وفي ظرف ستة أشهر استعد لتكاليف الزواج من شقة وفرح وكان يوم زفافنا اتجمع فيه كل الأهل والأصدقاء ولقيت نفسى في حضن راجل بخيل من ليلة