مجدي أبو عميرة: ابتعدت عن الدراما بسبب الأجر (حوار)

كان لـ«التحرير» حوار مع المخرج مجدي أبو عميرة، الذي تحدث خلاله عن رأيه في موسم رمضان 2019، وعن أسباب ابتعاده عن الدراما وهل له علاقة بالوضع الإنتاجي الحالي أم لا؟
تحرير:ريهام عبدالوهاب- تصوير شيماء السيد ١٩ مايو ٢٠١٩ - ١١:٠٠ م
مجدي أبو عميرة، واحد من أبرز المخرجين الذين لمع نجمهم فى نهاية الثمانينيات والتسعينيات ونجح فى الاستمرار مع الألفية الجديدة رغم التغير الكبير الذي أصاب الإنتاج الدرامي، وحينما يذكر اسمه على الفور تتذكر «المال والبنون»، «ذئاب الجبل»، «الضوء الشارد»، «الفرار من الحب»، «أين قلبي»، وغيرها من المسلسلات التي تركت بصمة في أذهان المشاهدين، ويعد «أبو عميرة» علامة بارزة في الدراما الرمضانية، فقد كرس وقته ومجهوده لصناعة تلك الأعمال التي دخلت البيوت المصرية ونالت إعجاب الجمهور، ومؤخرا ابتعد عن الساحة، ولم يعد هناك عمل درامي له فى موسم رمضان من كل عام.
* كيف ترى الإنتاج الدرامي في رمضان 2019؟ فى الحقيقة هناك ظاهرة أراها جديدة، وهى تقليص عدد المسلسلات التى يجرى عرضها خلال الموسم الرمضانى الحالى، ولكنها أيضا ليست جيدة للعاملين بالوسط الفنى والمقصود بهم (العمال) وليس الفنانين والمخرجين والكتاب؛ لأن هذا الموسم كان يعتبر مصدرهم الأساسى، لنجد أن أغلبهم