تفاصيل 10 ساعات من تحقيقات النيابة في «خطة الأمل»

واجهت نيابة أمن الدولة زياد العليمي وباقي المتهمين معه بتحريات جهاز الأمن الوطني وعقب 10 ساعات من التحقيقات أصدرت قرارها بحبسهم جميعا 15 يوما على ذمة التحقيقات
تحرير:تهامي البنداري ٢٦ يونيو ٢٠١٩ - ٠١:١٩ م
المتهمين المقبوض عليهم- أرشيفية
المتهمين المقبوض عليهم- أرشيفية
نحو 10 ساعات استغرقتها نيابة أمن الدولة العليا، أمس الثلاثاء، في تحقيقاتها مع كلٍّ من المحامي وعضو مجلس الشعب الأسبق، زياد العليمي، والصحفيين حسام مؤنس، وهشام فؤاد، وآخرين، بعد القبض عليهم في ضوء ما هو منسوبٌ إليهم من جهاز الأمن الوطني باتهامات تتعلق بإفساد احتفالات المصريين بثورة 30 يونية، ونشر أخبار كاذبة، حتى أصدرت جهات التحقيق، قراراها في نحو الحادية عشرة مساء، بحبسهم جميعا 15 يوما على ذمة التحقيقات، على أن تستكمل باقي التحقيقات في وقت لاحق.
قرابة الواحدة ظهر أمس، رحلت أجهزة الأمن المتهمين جميعا عبر 4 سيارات ترحيلات شرطة، إلى مقر نيابة أمن الدولة العليا بالقاهرة الجديدة، وأحيطت المحكمة بإجراءات أمنية مشددة بالتزامن مع وصول المتهمين، إذ فرضت قوات الأمن كرودنا أمنيا حول مداخل ومخارج المحكمة ولم يسمح إلا لعدد قليل جدا من المحامين بحضور التحقيقات