رئة العالم تحترق| 73 ألف حريق في «الأمازون» منذ 2019

شهدت غابات الأمازون المطيرة في البرازيل عددا قياسيا من الحرائق هذا العام، لكن كيف بدأت حرائق غابات الأمازون؟ ومنذ متى وهذه الحرائق مستمرة؟ وما مدى خطورة ذلك؟
تحرير:أحمد سليمان ٢٣ أغسطس ٢٠١٩ - ١٢:١١ م
شهدت الغابات المطيرة في حوض نهر الأمازون أعدادا قياسية من الحرائق هذا العام، والآن تزايدت حدة الحرائق، حتى إنه تم التقاط الدخان الناجم عن ألسنة اللهب على أقمار هيئة الفضاء الأمريكي "ناسا"، والإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي "ناوا" من الفضاء. ووفقا للمعهد الوطني لأبحاث الفضاء، أظهرت بيانات الأقمار الصناعية زيادة حرائق الغابات بنسبة 83% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018، وتشير وكالة الفضاء إلى أن بيانات أقمارها الصناعية قد اكتشفت نحو 73 ألف حريق منذ يناير 2019.
وأشارت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية إلى أن الدخان الكثيف الناجم عن الحريق تسبب في إظلام أكثر من 1700 ميل في ساو باولو، كبرى مدن البرازيل، يوم الإثنين. وقال خوسيليا بيجوريم، خبير الأرصاد الجوية في معهد "كليماتيمبو" البرازيلي للأرصاد الجوية: "لم يأت الدخان من حرائق ولاية ساو باولو، ولكن من حرائق كثيفة