loading...

مشاهير

اسم شهرته غير حقيقي.. 10 معلومات تلخص حياة «يوسف الشريف»

يوسف الشريف

يوسف الشريف



لعبت الصدفة في حياته دورًا لم يكن يتوقعه، فمن حلم الاحتراف الكروي إلى دخول عالم الفن، محطات عديدة مر بها، ساهمت في تشكيله فكريًا ووجدانيًا، وحولت مسار حياته التي كادت أن تقتلها الروتينية عقب فترة إحباط عاشها، ليترك الهندسة وفرصة السفر إلى فرنسا، ويقتحم عالم الفن، ليصبح أحد أكثر الممثلين نجاحًا بين أبناء جيله، تحقق مسلسلاته أعلى نسب مشاهدة في الموسم الرمضاني، رغم تحفظاته الأخلاقية التي بنت سياجًا بينه وبين كثير من المخرجين.

(التحرير لايف) يرصد لكم حياة الفنان "يوسف الشريف" في 10 معلومات بالتقرير التالي.


1- ولد محمد إسماعيل -وهو الاسم الحقيقي له- في 14 سبتمبر عام 1978 بالقاهرة، لأب يعمل بالجيش، يدعى إسماعيل ناجي، فتربى تربية عسكرية لا هوادة فيها على حد قوله.

2- كان متفوقًا في دراسته المدرسية، لكن احتراف الكرة ظل دومًا الحلم الذي لا يفارقه، فلعب في عدد من الأندية منها الأهلي، إلا أن ذلك الحلم انتهى بعد رفض النادي الأهلي لضمه، وهنا توقف تمامًا عن لعب الكرة في سن 19 عامًا.

3- التحق بكلية الهندسة قسم "ميكانيكا" في جامعة عين شمس بعد حصوله على مجموع 96.5 في الثانوية العامة، وهنا بدأ يتعمق في نظرية "النسبية" لـ"أينشتين"، وأدرك أن ليس هناك شيء مطلق في هذه الحياة، وإنما كل شيء نسبي، وكانت فترة تقرب خلالها من الله -عز وجل- ساهمت بشكل كبير في تشكيل وجدانه وفكره، على حد تعبيره في حوار سابق مع الإعلامي عمرو الليثي في برنامج "واحد من الناس".

4- أثناء دراسته الجامعية حصل على فرصة الظهور كـ"موديل" في الإعلانات، وشارك في إعلان "جهينة" و"نسكافيه" وغير ذلك الكثير، فاقترح عليه المخرج شريف صبري الظهور معه كبطل لأول فيلم يخرجه وهو فيلم "7 ورقات كوتشينة"، لكن بعد عمل "كاستينج" أو اختبار كاميرا في مكتبه، فذهب وانتظر بعدها الرد الذي تأخر، وخلال تلك الفترة جاءت فرصة سفره للدراسة في فرنسا، لكن المخرج أخبره أخيرًا أنه وقع الاختيار عليه من بين 6 آخرين للمشاركة في بطولة الفيلم مع الفنانة الشابة روبي، وهنا اقترح عليه اسم "يوسف الشريف" ليكون اسمًا سينمائيًا بدلًا من "محمد إسماعيل" فوافق الأخير، إلا أن والدته تناديه في المنزل "محمد".

5- على الرغم من عدم نجاح فيلم "7 ورقات كوتشينة" الذي تم عرضه في 2004، إلا أن الاختيار وقع عليه للظهور في عدد من الأعمال مثل مسلسل "العميل 1001" مع مصطفى شعبان في 2005، و"السندريلا" عام 2006م.

6- تعتبر مشاركته في فيلم "هي فوضى" عام 2007 مع المخرج الراحل يوسف شاهين محطة هامة في حياته، رغم أن اختياره للمشاركة في هذا الفيلم جاءت بالصدفة، بعد رؤية "شاهين" له في شركته وهو يتعاقد على فيلم جديد مع أحد المخرجين، ليطلب منه عمل "كاستينج"، ويختاره ضمن فريق العمل للفيلم في دور وكيل النيابة، الذي حقق نجاحًا جماهيريًا واسعًا.

7- قام ببطولة أول فيلم له وهو "العالمي" عام 2009، واعترف أن شخصية "مالك" التي لعبها في الفيلم تشبه شخصيته كثيرًا، خاصة في حلم الاحتراف الكروي.

8- بداية النجاح الحقيقي له على الشاشة الصغيرة كان من خلال المشاركة في بطولة مسلسل "المواطن إكس" عام 2011، الذي جسد فيه دور شاب يتعرض للظلم من الشرطة، في شخصية مستوحاة من قصة "خالد سعيد"، الذي كان شرارة اندلاع ثورة 25 يناير، ثم تعاقبت الأعمال التليفزيونية الناجحة مثل "زي الورد" و"رقم مجهول" في 2012، و"الصياد" في 2014، و"القيصر" وأخيرًا "كفر دلهاب" الذي عرض في الموسم الرمضاني الماضي.

9- وضع شرطًا للمخرجين والمنتجين قبل التعاقد معه من بعد فيلم "هي فوضى"، وهو عدم تقبيل الممثلات في المشاهد، بجانب عدم ظهور أي منهن بـ"مايوه" أو "بدلة رقص" معه، وهو ما قوبل بالرفض من جانب كثير من المخرجين، وكان سببًا للعزوف عنه للقيام ببطولة عدد من الأعمال الناجحة، إلا أن ذلك الشرط من الثوابت التي أكد عدم التنازل عنها في أيّ من أعماله.

10- تزوج من الإعلامية إنجي علاء، بعد قصة حب بدأت فور إجرائها حوارًا معه، ليفكر فيها كزوجة، ويتقابل معها بالصدفة بعد عدة شهور، ويقرر الزواج منها، وهو ما تم بالفعل وأنجبت له ولدين توأم هما "عبد الله" و"عبد الرحمن"، كما أنها تعتبر المستشارة الفنية له، وكذلك مسؤولة الملابس في معظم أعماله.