loading...

ثقافة و فن

هند صبري: أفخر برئاستي لمهرجان الفيلم العربي لانتمائه لجنوب تونس

هند صبري

هند صبري



تبدأ النجمة التونسية هند صبري غدًا مهامها كرئيس شرفي للدورة الثانية من المهرجان الدولي للفيلم العربي بقابس والتي تستمر فعالياتها حتى 30 سبتمبر الجاري، وذلك باعتبارها الأم الروحية للمهرجان وإحدى الداعمات لتأسيسه.

وأعربت هند - في تصريحات صحفية اليوم الجمعة - عن فخرها بهذه المهمة، مشيرة إلى أن أكثر ما يسعدها هو انتماء هذا المهرجان إلى الجنوب الذي تنتني إليه، وتمنت أن يصبح المهرجان نجمة جديدة في سماء الثقافة التونسية والعربية وقبلة ثقافية ومنبرا جديدا للسينما العربية، مضيفة: أؤمن باللامركزية الثقافية، بمراكز إشعاع مختلفة ومتصلة، كنجوم تضوي في كل مدينة وكل قرية كي لا يسود الظلام، وهو ما يهدف إليه المهرجان بشكل رئيسي.

 ويستهدف المهرجان الدولي للفيلم العربي بقابس الإسهام في التعريف بالسينما التونسية والعربية، ونشر ودعم الثقافة السينمائية لدى الشباب، وأن يصبح حلقة وصل بين الجمهور والسينمائيين، بالإضافة إلى المساهمة في تنويع أماكن ومصادر مشاهدة الأفلام، كما يحمل شعار اللامركزية الثقافية.

 ويضم برنامج عروض المهرجان الدولي للفيلم العربي بقابس مسابقة الأفلام الطويلة، مسابقة الأفلام القصيرة، ومع عروض الأفلام ينظم المهرجان ندوات وورش عمل عن صناعة الأفلام، وبرامج لتكريم رواد السينما العربية، من بينهم المخرج الراحل محمد خان.
 
جدير بالذكر أن هذه ليست هي المرة الأولى التي تشارك فيها هند صبري في المهرجانات السينمائية، فهي إلى جانب فوزها بـ 23 جائزة سينمائية كممثلة، شاركت في العديد من المهرجانات ضمن لجان التحكيم والمناصب الإدارية والشرفية، ففي 2015 شاركت بلجنة تحكيم جائزة آي دبليو سي للمخرجين ضمن مهرجان دبي السينمائي الدولي، وبنفس العام تم اختيارها رئيسة شرفية للنسخة الأولى من المهرجان الدولي للفيلم العربي بقابس، وفي 2012 شاركت في الدورة الثانية لـمهرجان تروب فيست أرابيا، الذي كان يُعد أضخم المهرجانات العالمية للأفلام القصيرة في وقتها، بوصفها المدير المشارك بالمهرجان، وفي العام نفسه تولت هند رئاسة لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة بـمهرجان الدوحة ترايبكا السينمائي الدولي.