loading...

جريمة

غدًا.. «النقض» تحكم في الطعن على براءة «السني»

محاكمة - أرشيفية

محاكمة - أرشيفية



تصدر غدًا السبت، محكمة النقض، حكمها في الطعن المقدم من النيابة العامة على الحكم الصادر من محكمة الجنايات، ببراءة محمد السني، أمين شرطة بقسم الزاوية الحمراء، لاتهامه بقتل متظاهري الزاوية الحمراء يوم جمعة إبان اندلاع ثورة 25 يناير.

يصدر الحكم برئاسة المستشار محمد محمود، وعضوية المستشارين علي سليمان، ومحمود عبد الحفيظ، وهشام الشافعي وخالد الجندي ونبيل مسعود وبسكرتارية خالد عمر. 

كانت محكمة النقض قضت في مايو من العام الماضي، بإلغاء حكم الإدانة بحق السني وإعادة محاكمته من جديد، وتم تحديد دائرة لنظر إعادة محاكمته، والتي أصدرت حكمها بالبراءة، فطعنت النيابة العامة على حكم البراءة أمام محكمة النقض.

تحمل القضية رقم 19506 لسنة 2011، ونسبت له النيابة فيها تتهامات القتل عمدًا دون سبق إصرار أو ترصد، بالمجنى عليه موسى محمد موسى حجاب، أمام قسم الزاوية الحمراء أثناء أحداث ثورة 25 يناير، بأن أطلق النار عليه من سلاحه الميرى بقصد إبعاده عن القسم وقت تظاهره وآخرين أمام ديوان القسم، كما شرع في قتل أحمد محمد حسن في ذات التاريخ والمكان، وأحدث به إصابة نتيجة إطلاق النار عليه أيضا من سلاحه الميري.