loading...

رياضة مصرية

تفاصيل تعنيف حسام البدري لـ«طبيب الأهلي و3 لاعبين» في 180 دقيقة

حسام البدري

حسام البدري



خاض الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، مبارتين في مسابقة الدوري المصري الممتاز، أمام الإسماعيلي في الجولة الأولى، والمقاولون العرب، في الجولة الثانية، حيث فاز المارد الأحمر ونجح في حصد نقاط المبارتين، إلا أن غضب البدري المعتاد، تجلى أمام الجميع في أرضية ملعب اللقاءات.

ورصد مراسل «التحرير» من خلال تواجده في أرضية الملعب للقاءين، غضب البدري الذي تجلى في المبارتين..

1- محمد هاني

باسم علي اشتكى من الإصابة في العضلة الخلفية بعد دقائق من انطلاق مواجهة الإسماعيلي، مما أثار غضب البدري ودهشته، وطالب محمد هاني، الذي يتواجد على دكة البدلاء بإجراء عملية الإحماء في أسرع وقت، الأمر الذي لباه هاني مسرعًا.

ومن شدة غضب البدري قام بمطالبة هاني بالسرعة في عمليات الإحماء في نبرة تعنيفية أثارت دهشة الجميع: "بسرعة يا هاني، يا ابني بقولك بسرعة".

2- سعد سمير

في نفس مواجهة حادثته مع هاني أمام الدروايش، قام المدير الفني للأهلي بتعنيف سعد سمير، بسبب خطأ فادح كاد أن يكلف الفريق هدفًا من النيران الصديقة.

وبدأت القصة عندما قام الظهير الأيمن للإسماعيلي بإرسال الكرة إلى أقصى اليسار إلى أنها لم تجد سوى سعد سمير، مدافع الأهلي، الذي تعامل مع الكرة بشكل صحيح وهي أن يريحها إلى حارس فريقه شريف إكرامي، إلا أن رأسيته حملت بعد القوة التي كادت أن تكلف الأهلي هدفًا غريبًا.

وبعد أن تطمأن البدري على أن الكرة بين يدي إكرامي، قام بتعنيف سمير: "يا ابني حرام عليك، بالراحة !.. وقعت قلبي"؟.

3- خالد محمود "الطبيب"

في لقطة استغربها الجهاز الفني بالكامل والمتواجدين على دكة الدبلاء من لاعبين وعمال، قام حسام البدري بتعنيف خالد محمود، طبيب الفريق، خلال منتصف الشوط الأول من مواجهة المقاولون العرب، بعد خروجه من أرضية الملعب لإسعاف مؤمن زكريا.

ويروى مراسل «التحرير» أن البدري في موقف إندهش منه الجميع، قام بتعنيف خالد محمود، لدرجة أن الموقف أثار حيرة الأخير، فلماذا كل هذا التعنيف ؟

وأجاب البدري على طبيب الأهلي: "أنا قاعد أشاورلك عشان تطمأني مؤمن هيقدر يكمل ولا لا، وانت مبتردش ليه"، حيث قام البدري بإرسال التونسي، أنيس الشعلالي، مدرب أحمال الفريق، لسؤال الطبيب على حالة مؤمن.

4- أحمد فتحي

رغم تألق خلال مواجهة ذئاب الجبل، إلا أن حسام البدري، قام بتعنيفه قبل نهاية الشوط الأول بدقائق قليلة، حيث طالبه بالتركيز في الشق الدفاعي، وعدم الإندفاع للهجوم دون تنسيق مع زملاؤه لتأمين مركزه الدفاعي.

وقام "فتحي" بتقبل انتقاد البدري، كما نجح في الشوط الثاني في إرسال عرضية نموذجية لعبد الله السعيد، حيث قام الأخير بتمزيق شباك ذئاب الجبل.