loading...

برلمان

هل تهدد نقابة الإعلاميين ظهور«المذيع الصحفي» على القنوات؟

ياسر عبد العزيز

ياسر عبد العزيز



انتهت اللجنة التشريعية بمجلس الدولة، خلال الساعات الماضية, من مراجعة قانون نقابة الإعلاميين الذي أعدته الحكومة، تمهيدا لإرساله إلى أروقة مجلس النواب، لمناقشته خلال الجلسات البرلمانية المقبلة, غير أن بعض نواب البرلمان دعوا إلى إشراك لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمناقشة القانون، من أجل  تقنين وضع الإعلام الإلكتروني.

ومن المتوقع أن يشهد مناقشة قانون نقابة الإعلاميين جدلا ومناقشات واسعة في تعريف من هو الإعلامي وكيفية تقنين أوضاع "الصحفي المذيع"، أي الصحفيين الذين يعملون في مجال الإعلام ويقدمون برامج.

فموجب القانون يحظر على العضو الحصول على عضوية نقابتين في ذات الوقت، وأغلب الصحفيين الذين يعملون مذيعين بقنوات فضائية حاصلين على عضوية نقابة الصحفيين.

وفي هذه الحالة وبعد إقرار قانون نقابة الإعلاميين، هل ستمنع النقابة ظهور الصحفي المذيع على القنوات الفضائية المصرية؟ 

عضو لجنة الثقافة والإعلام: سنعالج الموضوع بمقترح حرية الاختيار بين النقابتين 

قال البرلماني, تامر عبد القادر , عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب, إنه حصل بالفعل على نسخة من مشروع قانون إنشاء نقابة للإعلاميين خلال الأيام الماضية من الإعلامي حمدي الكنيسى أحد المشاركين في مناقشة مواد القانون مع الحكومة.

وأكد أنه حصل على موافقة النسبة المطلوبة من أعضاء المجلس وتم تقديم مشروع القانون إلى الدكتور علي عبد العال، رئيس المجلس والذي بدوره أحال مشروع القانون إلى اللجنة التشريعية من أجل تحديد موعد لعرضه للنقاش على المجلس.

وأضاف عضو لجنة الثقافة والإعلام، أنه فيما يتعلق بالإشكالية التي تثار بشأن مستقبل الصحفي المذيع الذي يقدم برامج تلفزيونية على القنوات المصرية حيال إقرار النقابة, فإنه يقترح أن يكون للصحفي المذيع حرية الاختيار بين النقابتين.

وأشار إلى أنه في حالة اختيار الصحفي المذيع الاستمرار في عضوية نقابة الصحفيين, فإنه في هذه الحالة لن ينتسب لعضوية نقابة الإعلاميين حتى يتسنى له أن يخضع للوائج والإجراءات المنصوص عليها في العقوبات التي يتضمنها قانون النقابة حيال ارتكاب مخالفات تخالف ميثاق الشرف الإعلامي. 

ولفت إلى أن هناك مقترحا آخر سيطالب بها عند مناقشة المجلس لمشروع القانون, ويكمن في أن يظل الصحفي المذيع في عضوية نقابة الصحفيين ولكن عليه أن يقوم بأداء قسم ميثاق الشرف الإعلامي أمام نقابة الإعلاميين وبالتالي يتسنى محاسبته حيال مخالفة ذلك القسم. 

وأكد أنه يثمن مشروع قانون نقابة الإعلاميين ويدعمه وبقوة, خاصة لما تشهده الفترة الأخيرة من تجاوزات وعدم المهنية من قبل بعض الإعلاميين, الأمر الذي يجعل من الصعب أن تترك الساحة والمشهد الإعلامي دون ضوابط. 

ياسر عبد العزيز: الصحفي المذيع المتوقف عن ممارسة الصحافة سيُجبر على الانضمام إلى نقابة الإعلاميين 

من جانبه، قال ياسر عبد العزيز, الخبير الإعلامي, إن مشروع قانون إنشاء نقابة الإعلاميين والمنتظر مناقشته من قبل مجلس النواب خلال الأيام المقبلة تتضمن معالجة قانونية منظمة لظاهرة "الصحفى المذيع"، من خلال مواد نصت على أن على الصحفي الذي يقدم برامج تلفزيونية على القنوات التي تبث من مصر له إما أن ينتقل من عضوية نقابة الصحفيين إلى عضوية نقابة الإعلاميين، وفي هذه الحالة سيخضع لميثاق الشرف الإعلامي, شأنه شأن باقي أعضاء النقابة من حيث الامتيازات والمسؤوليات.

وأضاف في تصريح لـ«التحرير», "أما إذا رفض الصحفي المذيع الانتقال من عضوية الصحفيين إلى عضوية الإعلاميين, واستمر في عضوية الصحفيين فإنه سيخضع لميثاق الشرف الصحفي, منوها بأن الانتقال سيكون اختياريا وليس إلزاميا.

وكشف الخبير الإعلامي, أن هناك حالة أخرى يعالجها مشروع قانون نقابة الإعلاميين وهي ظاهرة الصحفي المذيع الذي لا يعمل في مهنة الصحافة بشكل نهائي, فإنه بموجب قانون نقابة الإعلاميين فإن القانون نص على إخضاعه للنقابة التي يمتهنا أي للنقابة المهنية بشكل إلزامي وبالتالي سيخضع لعضوية نقابة الإعلاميين دون أدنى اختيار له.