loading...

أخبار مصر

بدر عبد العاطي: 510 رحلة سياحية من ألمانيا لمصر حتى أبريل المقبل

بدر عبد العاطي

بدر عبد العاطي



كتب: أشرف فهيم

قال الدكتور بدر عبدالعاطي سفير جمهورية مصر العربية لدى ألمانيا الاتحادية: "الألمان يرون أن لدي مصر فرصا ضخمة للتقدم خلال الفترة المقبلة"، لافتا إلى تصريح رئيس البنك المركزى الألمانى فى احتفال انتقال رئاسة قمة دول العشرين، بإن القرارات المصرية الاقتصادية شجاعة وغير مسبوقة وتعمل على وضع علاج جذرى للمشاكل الاقتصادية لأنها تعاملت مع المشكلات من جذورها، وأن هناك ثقة فى الإرادة السياسية للتعامل مع المشكلات الأخيرة.

وأضاف عبدالعاطى، فى مؤتمر صحفى بمقر السفارة المصرية ببرلين، على هامش  لقاء مع وفد الإعلاميين المصرى المشاركين فى مؤتمر "التعليم العابر للأمم"، إن مصر الآن تركز فى تعاملاتها مع الألمان وأوربا على علاقة شراكة وليس على علاقة مانح بمتلقى، مضيفا بأنهم ينظرون إلينا كشريك استراتيجى، وأن هناك اهتماما شديدا لديهم بتنمية العلاقات مع مصر فى مجالات الأمن والاقتصاد والسياحة والتعليم.

وأشار أنه أصبح هناك اقتناع ألماني وأوروبى كامل بأن أمن واستقرار الاتحاد الأوربى مرتبط بأمن واستقرار مصر ، متابعًا بأن العلاقة بين مصر وألمانيا تنامت منذ زيارة الرئيس السيسى، وأن هناك كثافة ملحوظة فى الزيارات الرسمية المتبادلة لأول مرة.

وتابع قائلا: "إن الألمان ينظرون لمصرعلى أنها محور الاستقرار وتتمتع برصيد حضارى وثقافى عالى ويطلق عليها الدولة القوية، ونحن ننظر لألمانيا على أنها أكبر اقتصاد فى أوروبا ورابع اقتصاد على العالم، مؤكدا أن ألمانيا تريد عودة الاستقرار لمنطقة الشرق الأوسط وهى على يقين من أن ذلك مرتبط باستقرار مصر".

وأشار السفير المصرى إلى أن المستشارة الألمانية ميركل التقت بالرئيس المصرى 5 مرات فى عام ونصف، كما قام نائب المستشارة بثلاث زيارات لمصر هذا العام، منوها بأن الشركات الألمانية مهتمة بالسؤال عن فرص الاستثمار بمصر وأن هناك زيارات رسمية مستمرة بين المسؤلين االمصريين، كما يوجد 100 رجل أعمال ألمانى زاروا مصر فى الفترة الأخيرة.

وتوقع عبد العاطى نموا كبيرا فى السياحة الألمانية لمصر خلال الموسم الشتوى فى الفترة من ديسمبر حتى أبريل لتعود إلى وضعها فى المركز الأول للسائحين الوافدين لمصر، مشيرا إلى أن هناك 110 رحلات مؤكدة خلال الفترة القريبة المقبلة إلى جانب 400 رحلة أخرى حتى أبريل المقبل، مؤكدًا أن ألمانيا لم تغير من إرشادات السفر للسياح الألمان وأن الوفود رأت أن هناك دولة محترمة تعمل على أقصى درجات التأمين فى المطارات.

ولفت السفير المصرى في ألمانيا، إلى أن مصر سترى فى القريب العاجل تعاونا مثمرا مع ألمانيا فى مجالات التعليم وخصوصا التعليم الفنى، وأن هدف مصر الاستراتيجى هو التعليم والبحث العلمى، خاصة وأن مستقبل مصر هو فى التعليم الفنى ولابد أن نستغل ذلك من خلال المدارس المزدوجة وربط المدرسة بالمصنع والتركيز على البحوث التطبيقية.

ووفيما يتعلق بتنامى قلق أوروبا من اللاجئين.. قال السفير المصرى إن الجانب الألمانى أدرك بعد نظر السياسة المصرية فى التعامل مع ذلك الملف والآن يعمل معنا لمواجهة مشكلة الهجرة غير الشرعية وملف اللاجئين وأنه منذ شهر سبتمبر لم تنجح رحلة هجرة غير شرعية من السواحل المصرية لأوربا.


x