loading...

مرأة و طفل

«الجو المشمس واتصال العين».. حقائق علمية عن المُغَازَلَة

حقائق علمية عن المُغَازَلَة

حقائق علمية عن المُغَازَلَة



تعشق النساء أن تسمع الغزل، وتهوى الحصول على إطراء من جانب حبيبها أو أي شحص آخر، ولكن للمغازلة دوافع وسلوكيات تحكمها نستعرضها في تلك المقالة.

وإليك مجموعة حقائق علمية عن الغزل، وذلك حسبما أوردها موقع "بيزنس انسايدر" الأمريكي.

دوافع المُغَازَلَة

في دراسة أجريت عام 2004، حول المُغَازَلَة، حدد "ديفيد درايدن هيننجسن" وهو أستاذ في جامعة "إلينوي الشمالية" ستة دوافع مختلفة لمثل هذ السلوك:

• الجنس: في محاولة لممارسة العلاقة الجنسية.

• المرح: التعامل معها وكأنها كهواية مثل الرياضة. 

• الاستكشاف: محاولة لمعرفة ما سيترتب عليها، بمعنى التلميح.

• اكتساب علاقة: أي محاولة زيادة الألفة وتكوين علاقة. 

• احترام الذات: زيادة المرء في احترامه لذاته وزيادة الثقة. 

• غاية: أي محاولة للحصول على شيء من هذا الشخص.

وفي هذه الدراسة، طلب هيننجسن من 101 امرأة و99 رجلا كتابة محادثة غزلية افتراضية بين رجل وامرأة، ثم تحديد الدوافع للأشياء التي ذكروها خلال هذا الحديث.

اختلفت السلوكيات بين الجنسين؛ فالرجال كانوا يميلون إلى الاحتمال الأكبر بأن يكون الدافع جنسي، بينما تميل النساء بأن تكون دوافعهن عقلانية لا تميل إلى الجنس.

مغازلة الأزواج
 

عادة ما ترتبط المغازلة بالأشخاص "السينجل"، لكن الأزواج في حاجة إلى معرفة كيفية القيام بالمغازلة أيضًا.

في عام 2012 خضع 164 شخصا متزوجًا لدراسة قام بها الباحث في  جامعة كنتاكي "براندي فريسبي" وأشار فيها إلى أن معظم هؤلاء المشاركون في الدراسة يغازلون أزواجهم عن طريق الهمس في أذنهن، على سبيل المثال، كوسيلة للحفاظ على تأكيد المؤانسة.

طريقة المغازلة

أجرت أخصائية علم النفس "كريس كينكي"، من جامعة ألاسكا، دراسة طلبت خلالها من 600 مشارك تقييم فعالية فتح الأحاديث في موقف المغازلة.

انقسمت ردود الأفعال تباعا للجنسين؛ ففي حين أن الرجال الذين شملتهم الدراسة يميلون إلى تفضيل طريقة أكثر مباشرة أثناء المغازلة، بينما تميل النساء إلى تفضيل الأسئلة ذات النهايات المفتوحة.

تعابير الوجه 

وفقا لدراسة أجرتها أخصائية علم النفس "جيسيكا تريسي"، من جامعة كولومبيا البريطانية، في عام 2011، يختلف انجذاب الرجال والنساء إلى حد كبير تباعا لاختلاف تعابير الوجه.

فبعد تقديم 1041 صورة لتعبيرات وجه مختلفة للعديد من الأشخاص، وجدت تريسي ما يلي:

• كانت السعادة التعبير الأكثر جاذبية بالنسبة للإناث، ولكن هي أقل جاذبية للرجال. 

• كان الكبرياء هو التعبير أكثر جاذبية للذكور، ولكن هو أقل جاذبية للنساء. 

الجو المشمس

أشار أخصائي علم النفس "جوجون" إلى أن الطقس لديه تأثير كبير على احتمالات نجاحك أثناء المغازلة؛ فقد أظهرت التحليلات التي أجراها إلى  أن النساء أكثر ميلا للمغازلة في الأيام المشمسة.

اتصال العين

وفقا لبحث أجرته "مونيكا مور" أخصائية علم النفس في جامعة ويبستر،  حيث درست سلوك مغازلة الأشخاص في مراكز التسوق، وغيرها من الأماكن التي يلتقي فيها الشباب، فإن النساء اللائي يبتسمن ويقومن باتصال العين مع الآخرين كانوا أكثرعرضة لتقرب الآخريين منهن من أولئك اللائي جميلات المظهر فحسب.


x