loading...

رياضة مصرية

القيعي «3»| خلافه مع البدري وضم رونالدينيو وكتالوج مرتضى

عدلي القيعي

عدلي القيعي



استضاف "التحرير"، المهدس عدلي القيعي، مدير التعاقدات وعضو مجلس الإدارة السابق بالنادي الأهلي، للحديث عن أهم الملفات داخل النادي والساحة الرياضية وتقييمه للفترة السابقة للقلعة الحمراء، وحسام البدري، والصفقات، وحظوظ المجلس الحالي في الإنتخابات المقبلة.

وفي «الحلقة الأولى» تحدث القيعي عن نهاية مشوار صالح جمعة وتكريم الحضري وتحذير لغالي ومتعب.

وفي «الحلقة الثانية» تحدث عن ختراق القلعة الحمراء منذ مجلس حسن حمدي وسر تفوق الأهلي على الزمالك.

- تقيمك لتجربة حسام البدري مع الأهلي حتى الآن؟

البدري متصدر الدوري، مع إحلال وتجديد للفرقة، ويمتلك فريق جيد، وأتمنى أن تكون اللاعبين التي ضمها أن تحقق أهدافه، لكن البعض يتحدث على أنه يجب أن يكون أكثر مغامرة وقد يكون هذا حقيقي في التدوير وإعطاء بعض اللاعبين راحة، لكن في الآخر النتائج تحكم.

- ما سبب تغيير موقفك من حسام البدري بعد هجومك عليه في وقت سابق ؟

حسام البدري لم يهرب لكنه أخطأ، وهناك فارق، فالهارب هو الذي يرحل دون معرفة أو سابق إنذار، المدرب هولمان الألماني عندما قال للفريق اذهبوا للملعب وسآتي خلفكم وذهب للمطار ذلك هو الهروب، وعندما يكون هناك لاعب يلعب اليوم ثم في اليوم التالي يصبح في المطار فذلك أيضًا هو الهروب. 

لكن عندما يقوم شخص بإخبارك برغبته في عدم إكمال مسيرته معك فهناك اختلاف، نعم أنت لم تحبذ الموقف وكان حينها في توقيت غير سليم ولكن ذلك لا يعد هروبا، اتخذ قرارتك وأصلِح من مواقفك عليها، وهذا هو الموقف الذي لم أحبه له، ولكن لا أستطيع تصنيفه أنه هارب.

- صفقات الأهلي الجديدة والأرقام التي يتم صرفها.. هل هؤلاء اللاعبين يستحقون؟

مسألة هل يستحقون أم لا .. لو عقدت صفقة مع لاعب  بـ 100 ألف جنيه ولم يؤدي المطلوب فيعتبر حينها سعره مرتفع، وإذا اشتريت لاعب بـ 10 مليون جنيه واستطاع جلب بطولات وأضاف لرصيدك ورصيد النادي ثم قررت بيعه بعدها بسعر أعلى ففي هذه اللحظة هو يستحق ما دفعته في البداية من أجله، فلذلك مسألة سعره مرتفع أو قليل نسبية، لكن أنا من رأيي الشخصي أن هناك يء من المبالغة.

أما عن موضوع هل سيفيدك اللاعب أم لا فتكون مرتبطة ببعض الأشياء مثل  شخصية اللاعب وأهمية انتقاله للنادي الجديد، وهل هو يريد تحقيق بطولات أم لا، وهل هو يحب اللعب الجماعي أم يريد إبراز مهاراته الفردية دائما، وهذا الجانب بالتحديد سيحدد مستقبله في الأهلي.

أتذكر عندما جلبت أحمد فتحي، وأدخلته على مانويل جوزيه، أتذكر جيدا ما قاله له: "انت لاعب رائع ونحن سعداء بوجودك معنا،  ولكن نحن عائلة، وإذا رغبت في اللعب الفردي فالأفضل لك أن تذهب للعب الجولف"

لذلك على اللاعب أن يعلم أنه فرد من أسرة وفريق، سواء فاز ام خسر ، لذلك رأينا هذا عند تسليم كأس السوبر بين غالي ومتعب ، ولهذا السبب هم في الأهلي حتى الآن، وأي حد يشعر بالغربة داخل الأهلي لا يستمر مع الفريق".

- رأيك في صفقات الأهلي وخاصة كوليبالي؟

صفقات الأهلي جيدة إلى حد كبير، وكوليبالي بالفيديو، لاعب عالمي، لكن يجب أن نتركه للأيام، أن لا أقيم على الفيديو، لكن هو يمتلك مهارة، وشاهدت ذلك في المباراة الودية أمام جولدي.

- ماذا يمثل النادي الأهلي لعدلي القيعي؟

الأهلي بالنسبة لي حياة، عملت في الأهلي وربنا كرمني باسم الأهلي، والشيئ الوحيد الأكيد أنني كنت مخلص جدا وأنا في الأهلي، لكن نجحت أم لا، هذا يجيب عليه الجماهير.

- من هو خليفة عدلي القيعي كمهندس للصفقات في الأهلي؟

مهندس الصفقات ليس عدلي، مهندس الصفقات هو اسم النادي الأهلي، وكنت متواجدا في عهد الكابتن صالح مع اسم النادي الأهلي والمسؤولية الكبيرة واليد المطلقة التي كنت أتمتع بها هي التي جعلتني ناجحا وجعلتني أنشأ دستور للأهلي.

- من هو اللاعب الذي تتمنى أن ينضم للأهلي خلال تلك الفترة؟

بريجوسي ناكولما لاعب بوركينا فاسو رقم 7، لاعب قوي جدًا وسريع جدًا، وأرى أنه يقدر أن يصنع الفارق، وأنا أحب اللاعب الذي يجيد أن يصنع الفارق، مثل مصطفى عبده، على الرغم أنه لم يكن أمهر لاعب، ولكن كان يجيد أن يحدث الفارق، والأهلي الآن لا يحتاج لاعب جيد، لكن يحتاج لاعب يحدث الفارق.

- ما كواليس مفاوضاتك مع رونالدينيو؟

في عام 1997 في كأس العالم للشباب التي أقيمت في مصر، كنت أحاول ضم رونالدينهو، وكان يشبه "الضظوي"، وتعرفت على مترجم بعثة البرازيل، وسألته عن إمكانية ضمه، ورد قائلًا "ابعت طلب رسمي وهما هيردوا عليك"، وبالفعل أرسلت فاكس، وبعدها بأسبوع جاء الرد، بأنهم يريدون 15 مليون دولار، وهذا كان مبلغ ضخم حينها.

- كواليس ضم بيني ماكارثي لاعب جنوب إفريقيا؟

بيني ماكارثي كان هداف البطولة الإفريقية في الناشئين في المغرب تحت 20 عامًا، كنت هناك بناء على طلب من الكابتن صالح سليم، وكانت جنوب إفريقيا وصلت للمباراة النهائية مع المغرب، وقبل النهائي تحدثت مع رئيس البعثة لضم مكارثي، لكنه طلب أن نتحدث في الأمر بعد المباراة، وبعد فوزهم في النهائي، تحدثت معه وأحضر مكارثي، وتحدثت مع مكارثي وقولت له "عندك رغبه تيجي مصر؟"، ووافق اللاعب، ومن ثم تحدثت مع رئيس ناديه.

وكان رد رئيس النادي أنهم يريدون 250 ألف دولار، وكان هذا المبلغ مرعبًا، وبعدها باسبوعين تحدثت مع الكابتن صالح ووصفت له مميزات مكارثي بأنه "طول علي أبوجريشة ومهارة الخطيب وسرعة مصطفى عبدة"، ووافق حينها الكابتن صالح، ومن ثم تحدثت إلى رئيس النادي، الذي رد قائلًا "مكارثي ذهب لآياكس للاختبار وفي حالة عدم نجاحه سأرسله إلى الأهلي"، لكن أياكس ضم اللاعب مقابل 900 ألف دولار، وأمضى هناك موسم ومن ثم خرج من أياكس مقابل 7 مليون دولار.

اسم ورسالة

- حسن حمدي ؟

لن يجرأ أحد أن يتجاهل ما حققته للنادي الأهلي، المتفق والمختلف يرونك شخصية محترمة، أنت أخصلت وأدركت النجاج أحيانا، ورؤيتك ممكن تكون خانتك في بعض الأمور وقد حدث، وفي بعض الأشخاص وقد حدث، لكن أنت تستحق أن تُعامل بكل احترام لما قدمته.

- محمود الخطيب ؟

الناس تتعامل مع الخطيب كأسطورة وأيقونة لا تتكرر كتيرًا، ولا يستطيع أن ينافسه أحد، وربنا يعطيك الصحة والسعادة، وهو رمز من رموز النادي الأهلي.

- محمود طاهر ؟

ربنا يوفقك وتسعى لمزيد من الخير للنادي الأهلي، انت صوبت الكثير من الأشياء التي كنت أرغب أن تصوبها، وربنا يبصرك بمصلحة النادي الأهلي، وقيمة الأهلي في تداول السلطة وأسلوب التواصل والإستمرارية، وأنت تكمل مسيرة ناجحة جدًا، وربنا يقدرك ان تستعيد النجاحات السابقة وتضيف اليها، وفي الملف الكروي والرياضي تقدر أن تسترد كل الألقاب.

- طاهر أبوزيد ؟ 

صاحبي وصديقي وأتحفظ أن او أوجه له رساله، لأنني لأ أريد أن أخسر صداقتنا. 

- هاني أبوريدة ؟

وصل لكل ما يتمنى أحد أن يصل إليه في مجال كرة القدم، باستثناء رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم، ولديه فرصه ذهبية أن يعمل لصالح الكرة، ولا أحد ينافسه على الساحة، وأتمنى أن يستثمر خبراته ووقته القادم في تطوير الكرة المصرية، كما يبغي وأن يبدأ برابطة المحترفين، وأن يعطي الأندية حقوقها المشروعة.

- العامري فاروق ؟

إنسان لامع الذكاء ويمتلك طاقة، لكنه لم يكن موفقًا في اللحظة الفارقة التي كان ينبغي أن يضع خبراته بها، ونصحته أن يبعد عن ملف اللوائح، لأنه "عش الدبابير"، لكن هو رجل أعمال ناجح وحينما كان وزيرًا كان مجتهد جدًا.

- مرتضى منصور ؟

قدم وغير الكثير داخل الزمالك ولكن "مش على كتالوجي".

- حسام البدري ؟

أنت في تحدٍ حقيقي، وتجتهد لتعمل وتنجح، وتمتلك ناجاحات، وبطولات في جميع الأندية التي توليتها، عليك أن تفوز بالبطولات القادمة والمجلس الآن يحاول أن يحققك جميع مطالبك، ولا أحد يتدخل في عملك .. عليك أن تغتنم الفرصة.

- حسام غالي وعماد متعب ؟

سيتوقف تاريخ الكرة أمامهم عطائهما، متعب أصغر هداف ولكن واقعية هذه المرحلة يجب أن يتعامل بها، لانك لن تلعب أساسي ولمدة 90 دقيقة، ولا يوجد مدرب سيضع عامل العمر طالما العطاء متواجد.

متعب علم مثل محمد بركات ومحمد أبوتريكة، انت عماد متعب و"عملت في الكورة اللي محدش غيرك عمله أنت الهداف التاريخي في كل شئ"، ومكانك محفور في قلوب الناس، أنت تبلغ 33 عامًا، وأمامك 3 أعوام أخرى لكن يجب أن تلعبها بالطريقة التي يعطيها لك المدرب، والمدرب لآ يقصد أن يغضبك لكنه يعرف قيمتك، وهذا الكلام ينطبق على حسام غالي، والاتنين يستحقان التكريم والإحترام والتوفيق والتقدير، على كافة المستويات جمهور وإعلام وإدارة.

- أحمد حسام ميدو ؟

لي تحفظات لميدو لأنه يُحب أن يظهر كعنيف و"يقول أنا قليل الأدب، لا انت مش قليل الأدب لكن انت راجل مؤدب، أعرف إنك مشروع مدرب هايل جدا، أنا أعرف ان هدفه الزمالك ثم منتخب مصر، لكن ستصل إليه وأنت رجل شديد القيمة والحرص على مشاعر الآخرين، وأنت لاتشمت في غيرك، أنت صريح، لكن الصراحة ليست أن تخدش الناس باستمرار. 

أنا أنتظرك  كمدرب كبير جدًا في الزمالك أو المنتخب الوطني، لانك تملك هذا، لكن في حال تصرفك كمشجع سوف تتأخر عن ذلك، أنا لا أريد أن يتصرف المسؤول كمشجع.

- شيكابالا ؟

ضيعت وقت كبير جدًا يا شيكا، أنت من أفضل لاعبي العالم وليس مصر، "مستني ايه ماتسبش مصيرك في إيد حد يا شيكا الحق سيب سنتين تلاته لشيكا"، والجمهور لم يرى شيكابالا حتى الآن.

- مانويل جوزيه ؟ 

هو المعادلة التي تضمن كل شيء، هو الحنين وهو القاسي وهو العنيف، وهو المحترف حتى النخاع وهو "اللي ياويل اللي يزعله"، وهو اللي بينسى احترافيته حين يغضب، جوزيه مدرب كبير جدا حقق للنادي الأهلي الكثير، لكن حين يغضب لا يترك الباب "موارب" أبدًا.

- حسام حسن ؟

لو عادت الأيام ما كان ينبغي أن يخرج حسام حسن من الأهلي، لكن من الذي أخطأ ليس مسؤليتي، لكن مكانه كان النادي الأهلي.

- أبوتريكة ؟

أبوتريكة بالنسبة لي قيمة كروية، أحد الظواهر الغير مسبوقة، ودائمًا ما يتصرف كقدوة، وفي حال ظهرت برائته بعد إدراجه على قوائم الإرهاب سأكون سعيد، في المقابل لو تمت إدانته سيتحدث هو وليس أنا .. لكن أتمنى أن يكون بريء ويطلع يقول حقيقة الأمور.

- ثابت البطل ؟

دكر.. جدع أوي وراجل أوي ويزعلك أوي وياخد بايدك أوي ومايخذلكش أبدًا، لكن ممكن يغلط لأنه دكر وكرامته تسبقه، ثابت البطل من الشخصيات النادرة وتعلمك تبقى أهلاوي ومسؤول و"دوغري".

- خالد الغندور ؟

رجل إعلامي، أرى أنه يتخذ منهج ناجح به، لكن خالد أخ أصغر وممكن أكون بحبه، لكن هناك أمور كتيرة أختلف معه بها، لكن "بختلف على اللي بيقوله مش عليه".

- مصطفى يونس ؟

"أنا اتشتمت عنده في برنامجه، لكن بعد ذلك في أحد البطولات، جاء لي وباس راسي، وقولتله انت بتصالحني في حارة وبتشتمني في شارع"، وأنا من يسيئ لي لن أرد له الإساءة، لأنني تعلمت كلمه من الأستاذ نعمان صبري "كرامتك تصرفاتك".