loading...

مشاهير

«مطرب أفراح» اختصته أسرة العندليب بهدية.. 25 معلومة عن حمادة هلال

حمادة هلال

حمادة هلال



رحلة من العناء خاضها في سبيل تحقيق حلمه، بدأها من الغناء بالأفراح الشعبية سرا دون علم أسرته مقابل مبلغ زهيد من المال يكفي بالكاد احتياجاته، حتى أصبح واحدًا من أشهر فناني الوطن العربي، سواء كمطرب، حققت ألبوماته مبيعات عالية، أو ممثل لقيت أفلامه صدى واسعا داخل مصر وخارجها.

1

"التحرير لايف" يرصد لكم 25 معلومة عن الفنان حمادة هلال، وذلك بالتقرير التالي.

1- اسمه بالكامل "محمد عبد الفتاح عبد العزيز مصطفى محمد هلال".

2- ولد في 20 مارس عام 1980، بمركز منيا القمح في محافظة الشرقية، أي أنه يبلغ من العمر 37 عامًا.

348

3- والده كان موظفًا بشركة "المقاولون العرب"، ثم أصبح مستشارًا بنادي "المقاولون"، أما والدته فهي ربّة منزل.

4- انتقل مع عائلته المكونة من أخ "مدحت" وأختين "هند ونور" إلى القاهرة وهو لا يزال صغيرًا.

5- عاش فترة عصيبة بعد سفر والده للعمل في السعودية، حيث امتنع عن إرسال أموال في أول شهر، مما اضطر والدته إلى إرسال إخوته لجدتهم في الشرقية؛ تخفيفًا للنفقات، بينما رفض "حمادة" السفر معهم، وفضل البقاء مع والدته، وعن تلك الفترة يقول في لقاء مع برنامج "واحد من الناس"، تقديم الإعلامي عمرو الليثي: "جه علينا وقت كنا بناكل عيش بفلفل عشان نشبع من الجوع".

6- اهتم والده بتعليمه وإخوته، وكان يقترض الأموال لإلحاقهم بمدارس خاصة، على حد قول "حمادة".

7- اضطر إلى العمل في صغره كـ"جرسون" في أحد المقاهي، ولم يكن عمره قد تجاوز الثمانية أعوام، كما عمل "استورجي" في محل للنجارة، وكان يتعمد تلطيخ يديه بـ"الغِرا" حتى يلفت نظر والدته إلى المجهود الذي يبذله في العمل.

8- بدأ الغناء لأول مرة على مسرح بفرح شعبي، وكان عمره 10 أعوام، لكنه فوجئ بقدوم والده الذي لقنه "علقة ساخنة"، ومنعه من الغناء في تلك السن خوفًا على مستقبله، لكن "حمادة" كان يذهب لإحياء الأفراح سرا بدون علم والده.

45d1fe1a20

9- تقاضى أول أجر في حياته بقيمة 5 جنيهات؛ بعد إحيائه أحد الأفراح في المنطقة، وعن ذلك يقول: "كانت الخمسة جنيه مقطعة وروحت اشتريت بها إيشارب لأمي واديتهولها هدية في عيد الأم"، وتابع: "تاني أجر كان 30 جنيه وساعتها الفرحة ماكنتش سايعاني".

10- بعد إلحاح منه، اصطحبه والده إلى المنتجين بحثًا عن فرصة إنتاج شريط غنائي، لكن أحدًا لم يقتنع بغنائه في تلك المرحلة الصغيرة من عمره، على اعتبار أن صوته سيتغير مع مرور الوقت.

n4hr_13352966243

11- رسب عامين متتالين في مرحلة الثانوية العامة بسبب انخراطه في مجال الغناء، لكنه لم يخبر أسرته بذلك، وأصر على الحصول على الشهادة الثانوية، ومن ثم درس السياحة والفنادق.

12- تعلّم أصول الموسيقى في كلية التربية الموسيقية "دراسات حرّة".

13 بداية دخوله المجال الفني كانت عن طريق الملحن "حسن إش إش" الذي سمع صوته وأخبر الفنان "حميد الشاعري" عنه، فساعده الأخير وكان له الفضل في ظهوره على الساحة الفنية.

14-أول عمل غنائي احترافي له كان عام 1996، من خلال ألبوم "كوكتيل"، الذي قام فيه بالغناء بجانب "حميد الشاعري" وعدد من المطربين، وكان عمره وقتها لا يتجاوز السابعة عشرة.

15- أطلقت عليه شركة "هاي كوالتي" اسم "حمادة هلال" بدلًا من اسمه الفني الذي اختاره لنفسه وهو "حمادة الصغير"، وكان ذلك سبب غضب عائلته منه، حيث اختصر أسماءهم واكتفى باسم "هلال".

16- بداية شهرته الحقيقية على مستوى الوطن العربي كانت من خلال أغنية "دايمًا دموع"، الذي أطلقها عام 2000 ضمن ثالث ألبوماته، وحققت مبيعات تخطت نصف المليون نسخة.

17- أدى دور البطولة لأول مرة في السينما من خلال فيلم "عيال حبيبة"، عام 2005، للمخرج مجدي الهواري، وحقق الفيلم نجاحًا كبيرًا.

18- من أشهر أفلامه: "العيال هربت، والحب كده، وحلم العمر، ومستر آند مسز عويس، وحماتي بتحبني".

19- سجّل أغنيته الشهيرة "والله وعملوها الرجالة في 12 ساعة قبل مباراة نهائي أبطال إفريقيا، عام 2006، وحققت نجاحًا كبيرًا فور بثها بعد فوز منتخب مصر.

20- تعرض لسخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد إصداره أغنية "شهداء 25 يناير"، لكلامها المكرر "شهداء 25 يناير ماتوا في أحداث يناير"، لكنه لم يضجر من تلك السخرية، وعلى العكس استغلها في في أحد أفلامه، كما حصلت الأغنية على جائزة أحسن أغنية لثورة 25 يناير في مهرجان النمسا.

21- قدم عددًا من الأغنيات الدينية أشهرها "محمد نبينا"، كما قام بغناء دويتو مع المنشد "أحمد حسان" نجل الداعية "محمد حسان"، وهي أنشودة دينية في مدح النبي، صلى الله عليه وسلم.

22- متزوج من فلسطينية ولديه "يوسف" و"راما"، والتي أشركها معه في أغنية "سبونج بوب" بفيلم "مستر آند مسز عويس".

23- تعرض للسرقة الفنية من جانب أحد المغنِّين الإسرائيليين، الذي اقتبس لحن أغنيته "دموع"، وقام بتركيبها على كلمات عبرية، مما أثار "هلال" بحالة من الغضب، وفكر في مقاضاته لكنه لم يعرف السبيل إلى ذلك.

24- استقبله الشعب الفلسطيني بحفاوة بالغة حينما ذهب لإحياء إحدى الحفلات هناك، لكنه رفض دخول الأراضي المحتلة بالتصريح الإسرائيلي، ودخل عن طريق الأراضي الأردنية.

1e52b837764b0c80c9604b6e61dba022

25- منحته أسرة العندليب "كرافات" خاص بعبد الحليم حافظ، ارتداه في فيلم "معبودة الجماهير"، وذلك أثناء زيارته لمنزل المطرب الراحل، وكان هو الفنان الوحيد الذي حصل على أحد مقتنيات العندليب الأسمر.