loading...

محليات

أمهات قنا المثاليات.. قصص كفاح بدأت بعد غياب الزوج

محافظ قنا يكرم الأمهات المثاليات

محافظ قنا يكرم الأمهات المثاليات



أعلن اللواء عبد الحميد الهجان، محافظ قنا، اليوم الإثنين، عن اختيار 4 سيدات، كأمهات مثاليات في المحافظة، ترصدهم "التحرير" في التقرير التالي:

أنصاف.. توفي زوجها وبدأت رحلة الكفاح

فازت أنصاف صمويل سكلا هابيل، 62 عاما، والحاصلة على بكالوريوس خدمة اجتماعية، بالسيدة الأولى للأمهات المثاليات في قنا.

وقالت أنصاف لـ"التحرر"، إنها كانت تعمل أخصائية اجتماعية بمدرسة التجارة بمجينة نجع حمادي، والمقيمة فيها، إن زوجها توفي في عام 1989، وبدأت هي منذ ذلك التاريخ في رحلة كفاحها من أجل تربية أبنائها الثلاثة وهم نانسي وفيق وليم، الحاصلة علي بكالوريوس التجارة، وريمون الحاصل علي بكالوريوس الصيدلة، ونرمين الحاصلة علي بكالورويوس الصيدلة أيضا.

حايقة.. 28 عاما على غياب الزوج

أما الأم المثالية الثانية، وهي حايقة صابر إسماعيل، من مركز نقادة جنوب محافظة قنا، ذكرت أن زوجها توفى منذ 28 عاما في حادث سيارة تاركا لها طفل 3 سنوات وأخرى فى رحمها دون دخل ثابت فبدأت الأم فى تربية الطيور والماشية وبيعها بالأسواق وكان ثمرة كفاحها ابن حاصل على بكالوريوس تجارة ويعمل محاسب متزوج ويعول طفل وابنتها حاصلة على ليسانس آداب متزوجة وأم لـ3 أبناء.

سالمة.. توفي زوجها بالسعودية

قالت الفائزة بالأم المثالية سالمة سالم، مقيمة مركز قوص جنوب قنا، إن زوجها كان يعمل مساعد نجار وسقط من أعلى بناء بالمملكة العربية السعودية عام 1990 ما أدى إلى إصابته بالشلل الرباعي وتوفى فى عام 1996 بعد رحلة علاج طويلة، ظلت الأم تكافح فيها بين الصرف على مرض الزوج وتربية واحتياجات الأبناء لتكون ثمرة كفاحها ابنة حاصلة على ليسانس لغة عربية متزوجة وابن حاصل على بكالوريوس تربية رياضية بتقدير عام جيد وابنة طالبة بمعهد الخدمة.

سعيدة.. تعلمت في محو الأمية عقب الطلاق

فيما قالت سعيدة عبيد أمين، مقيمة مركز قوص إنها انفصلت عن الزوج الذي تارك لها طفلتين وكافحت في فصول محو الأمية لتتعلم القراءة والكتابة وبعد كفاح استأجرت قطعة أرض قامت بزراعتها وبعض المشروعات الصغيرة وكان ثمرة كفاحها ابنة طالبة بكلية الصيدلة وأخرى طالبة بكلية التربية.