loading...

رياضة مصرية

كيف حرم «فيفا» حسن شحاتة من رقم إفريقي فريد؟

حسن شحاتة

حسن شحاتة



تشارك الكاميرون للمرة الثالثة في تاريخها في بطولة كأس القارات المقامة حاليًا في روسيا، حيث سبق لها أن شاركت من قبل في نسختي كوريا الجنوبية واليابان 2001 وفرنسا 2003.

وتحمل الكاميرون بالتالي الرقم القياسي كأكثر منتخب إفريقي مشاركة في البطولة بثلاث مشاركات، ويأتي من بعدها مصر بمشاركتين عامي 1999 و2009 ونيجيريا بمشاركتين أيضًا عامي 1995 و2013 وجنوب إفريقيا بمشاركتين أيضًا عامي 1997 و2013.

وكان نظام البطولة في السابق يعتمد على إقامتها كل عامين في الدول الراغبة في استضافة البطولة، ومن ثم تم تعديل النظام بحيث تقام أيضًا كل عامين ولكن على أن تقام في الدولة المنظمة للمونديال قبل كأس العالم بعام وتقام بعدها بعامين في أي دولة أخرى راغبة في استضافة الحدث.

قبل أن يتغير النظام تمامًا بحيث تقام البطولة كل 4 أعوام وفي البلدان التي تستضيف المونديال فقط، وهو الأمر الذي حرم مصر من الانفراد بالرقم القياسي كأكثر منتخب إفريقي مشاركة في كأس القارات.

فإذا تم العمل بالنظام القديم لكأس القارات الخاص بإقامة البطولة كل عامين، سنجد أن مصر كان من المفترض أن تشارك في البطولة 4 مرات وتتفوق على الكاميرون صاحبة الرقم القياسي الإفريقي الحالي بثلاث مشاركات.

فلم يستفد المنتخب الوطني بفوزه بكأس الأمم الإفريقية التي استضافتها مصر عام 2006 إلى جانب عدم استفادته أيضا من الفوز بلقب الكان في أنجولا عام 2010 من خلال التأهل إلى كأس القارات.

كما حرم ذلك القرار المعلم حسن شحاتة الذي يحتفل اليوم بعيد ميلاده الـ70 من إنجاز فريد من نوعه وهو أن يصبح المدرب الوحيد الذي يشارك في البطولة في 3 نسخ مختلفة.

ومن المنتخبات الإفريقية الأخرى التي تضررت أيضًأ من ذلك القرار هي زامبيا التي حرمت من المشاركة للمرة الأولى في تاريخها في البطولة عقب تتويجها بلقب الكان 2012، كما حرمت كوت ديفوار من معادلة رقم مصر ونيجيريا وجنوب إفريقيا من خلال المشاركة في البطولة مرتين عقب تتويجها بلقب الأمم الإفريقية 2015.

وشاركت كوت ديفوار مرة واحدة من قبل في كأس القارات عام 1992، وذلك عندما كانت تحمل البطولة اسم الملك فهد ويشارك بها 4 منتخبات فقط.