loading...

رياضة عالمية

هل تصيب لعنة بيل ريال مدريد كما أصابت توتنهام من قبل؟

جاريث بيل

جاريث بيل



"حظيت بست أعوام رائعة في توتنهام، ولكن الأن هو الوقت المناسب للرحيل"، كانت تلك كلمات جاريث بيل عند قرر الرحيل عن صفوف السبيرز في عام 2013 بصفقة قياسية تجاه ريال مدريد مقابل 85 مليون جنيه إسترليني.

وكان بيل يبلغ حينها من العمر 24 عامًا وتواجد في صفوف توتنهام منذ عام 2007 عقب انتقاله من ساوثهامبتون ليلعب في مركز الظهير الأيسر، ليتحول بعدها إلى واحد من أخطر المهاجمين في العالم.

وعندما أدرك مالك النادي دانيل ليفي صعوبة الإبقاء على النجم الويلزي بسبب عدم مشاركة توتنهام في ذلك التوقيت في مسابقة دوري أبطال أوروبا، قرر بيعه بمبلغ مالي كبير لتدعيم صفوف الفريق في الموسم التالي بعدد جيد من الصفقات.

وعلى الفور وبعد رحيل بيل إلى ريال مدريد بأسبوع واحد تعاقد توتنهام مع 7 لاعبين جدد لتعويض رحيل النجم الويلزي وبناء تشكيلة مميزة قادرة على المنافسة بقوة على الألقاب.

والأن يفكر ريال مدريد في القيام بنفس الأمر، حيث أشارت صحيفة "ذا صن" إلى تفكير الفريق الملكي في بيع بيل من أجل الحصول على 120 مليون إسترليني لشراء مهاجم موناكو كيليان مبابي الذي تتهافت عليه أيضًا أندية مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان.

وبالرجوع إلى التاريخ، نجد أن الأموال التي حصل عليها توتنهام من وراء بيع بيل كانت بمثابة اللعنة على الفريق اللندني، فهل تصيب نفس اللعنة ريال مدريد في حال قرر الاستغناء عن النجم الويلزي؟

ونستعرض في السطور التالية كيف كانت أموال بيل لعنة على توتنهام في الصفقات التي اشتراها الفريق اللندني لتعويضه كالأتي:

1- إيريك لاميلا

تعاقد توتتهام مع المهاجم الأرجنتيني إيريك لاميلا من صفوف روما مقابل 29,9 مليون جنيه إسترليني، وخاض لاميلا منذ ذلك الحين 121 مباراة بقميص السبيرز سجل خلالها 19 هدف فقط.

وعقدت جماهير توتنهام أمال عريضة على لاميلا بعد المستوى المميز الذي قدمه مع روما بعدما سجل 21 هدف وصنع 13 أخرين في 67 مباراة خاضها مع ذئاب العاصمة، إلا أن موسم النجم الأرجنتيني الأول مع توتنهام كان كارثي بكل المقاييس قبل أن يتحسن بعض الشيء المستوى في الموسم الثاني والثالث قبل أن يصاب معظم فترات الموسم الماضي.

2- روبرتو سولدادو

تعاقد توتنهام مع المهاجم الإسباني من صفوف فالنسيا مقابل 26 مليون جنيه إسترليني، وخاض مع السبيرز 76 مباراة سجل خلالها 16 هدف قبل أن يرحل في عام 2015 لصفوف فياريال الإسباني مقابل 13 مليون جنيه إسترليني.

وكانت فكرة تعويض جاريث بيل تسيطر على إدارو توتنهام خاصة أن النجم الويلزي سجل في موسمه الأخير قرابة ثلث أهداف الفريق في الدوري الإنجليزي، وتوصلت الإدارة إلى أن خير بديل له هو الهداف الإسباني روبرتو سولدادو الذي سجل 82 هدف في 141 مباراة مع فالنسيا إلا أن المهاجم الدولي الإٍسباني فشل في التأقلم مع أجواء الدوري الإنجليزي.

3- باولينيو

تعاقد توتنهام مع متوسط الميدان البرازيلي من صفوف كورينثيانز البرازيلي مقابل 17 مليون إسترليني، وخاض بقيمص السبيرز 67 مباراة سجل خلالها 10 أهداف، قبل أن يرحل في عام 2015 لصفوف جوانجو إفرجراند الصيني.

وقد باولينيو في عام 2013 مستويات مميزة للغاية مع المنتخب البرازيلي في بطولة كأس القارات التي توج بلقبها، حيث حصل باولينو على جائزة ثالث أفضل لاعب في البطولة حينها خلف أندريس إنيستا ونيمار، إلا أنه فشل في تقديم نفس المستوى المميز في ملعب وايت هارت لين.

4- كريستيان إيريكسين

تعاقد توتنهام مع اللاعب الدنماركي من صفوف أياكس الهولندي مقابل 11,5 مليون جنيه إسترليني، وخاض حتى الأن 179 مباراة سجل خلالها 42 هدفًا.

ويعد اللاعب الدنماركي بكل تأكيد الصفقة الوحيدة الناجحة من أموال جاريث بيل، حيث لعب إيريكسين أساسيًا مع أندريس فيلاس بواش وتيم شيروود وحاليًا مع ماوريسيو بوكيتينيو.

ويمتلك صانع الألعاب الدنماركي جودة عالية في تمرير الكرة ومهارات عالية لفي تسجيل الأهداف، ليجدد تعاقده مع الفريق اللنجني لأربعة أعوام إضافية.

5- إتيان كابو

تعاقد توتنهام مع متوسط الميدان الفرنسي من صفوف تولوز مقابل 9 مليون جنيه إسترليني، وخاض بقميص السبيرز 36 مباراة سجل خلالها هدفين قبل أن يرحل عن صفوف الفريق في عام 2015 تجاه واتفورد.

وكان ينظر إلى كابو في عام 2013 بإعتباره أحد أبرز المواهب الفرنسية الصاعدة بقوة، ولكنه فشل في تثبيت نفسه في التشكيل الأساسي لتوتنهام في موسمه الأول بسبب تفضيل مدرب الفريق حينها شيروود للدفع بنبيل بن طالب على حسابه.

وفي موسم بوكيتينو الأول مع الفريق، تواجد كابو في التشكيل الأساسي لتوتنهام في أول 11 مباراة من موسم 2014- 2015، ليفقد مكانه في التشكيل الأساسي مجددًا ويقرر الرحيل عن واتفورد الذي يقدم معه حاليًا مستويات مميزة للغاية.

6- فلاد كيريكيش

تعاقد توتنهام مع متوسط الميدان الدفاعي الروماني من صفوف ستيوا بوخارست مقابل 8,5 مليون جنيه إسترليني، وخاض بقميص السبيرز 43 مباراة سجل خلالها هدفين.

وفي ذلك الموسم رحل عن صفوف توتنهام كل من ستيفين كولكر تجاه كاريف سيتي وويليام جالاس الذي رحل بالمجان عن صفوف الفريق، وأراد السبيرز تعزيز خطه الدفاعي من خلال التعادق مع اللاعب الروماني.

 وكان الجميع ينظر إلى كيريكيش بإعتباره الشريك الأمثل إلى جان يان فيرتونخين في خط وسط توتنهام الدفاعي لسنوات عديدة، ليجد صعوبة في إثبات نفسه مع المدرب بوكيتينو ويرحل لصفوف نابولي في عام 2015 حيث فشل في إثبات نفسه هناك أيضًا في ظل تواجد كل من راؤول ألبيول وكاليدو كوليبالي.

7- ناصر شادلي

تعاقد توتنهام مع الجناح البلجيكي ناصر شادلي من نادي تفينتي الهولندي مقابل 7,5 مليون إسترليني، وخاض بقيمص الفريق 119 مباراة سجل خلالها 25 هدف.

وحظي شادلي بموسم مميز للغاية مع الفريق الهولندي ليصل إلى ملعب وايت هارت لين بأمال عريضة ولكنه فشل أيضًا في تقديم مستوى جيد في موسمه الأول مع الفريق.

وأثيرت حينها التكهنات حول رحيله عن توتنهام بعد موسم واحد فقط، ولكن تمكن الجناح البلجيكي من دخول التشكيلة الأساسية للفريق في موسم 2014- 2015 وأنهى الموسم مسجلًا 11 هدف وصنع 5 أخرين وأنهى توتنهام ذلك الموسم في المركز الخامس في الدوري.

وبعد معاناته من العديد من الإصابات ومع ظهور النجم الإنجليزي ديلي ألي، قرر شادلي العام الماضي الرحيل عن صفوف توتنهام تجاه وست بروميتش.