loading...

رياضة مصرية

القمة 114.. ماذا قدم البدري وإيناسيو في الديربيات؟

البدري وإيناسيو

البدري وإيناسيو



تنطلق مباراة القمة الـ114 في الدوري بين الأهلي والزمالك، الثامنة مساء اليوم الاثنين، على ملعب برج العرب، بالإسكندرية في الجولة الـ34 والأخيرة للمسابقة، بقيادة الحكم الدولي الأسكتلندي وليام كولوم، صاحب الـ38 عامًا حكما للساحة، ويساعده كل من فرانك، وستيوارت ريمي.

ورغم حسم الأهلي درع الدوري الثاني على التوالي والـ39 في تاريخه منذ عدة أسابيع، فإن مباراة القمة دائما ما تحظى بأهمية خاصة لدى جماهير الفريقين، حيث تعد المواجهة بطولة في حد ذاتها.

ويسعى أبناء القلعة الحمراء بقيادة مديرهم الفني حسام البدري لتأكيد تفوقهم وزعامتهم للكرة المصرية من خلال الفوز بالقمة على حساب الغريم التقليدي، وذلك بعد أن بات الأهلي الممثل الوحيد للكرة المصرية حاليا في المسابقات الإفريقية بعد تأهله لدور الثمانية بدوري أبطال إفريقيا.

على الجانب الآخر، يبحث الزمالك بقيادة مديره الفني البرتغالي أوجستو إيناسيو عن تعويض جماهير القلعة البيضاء عن فقدان الدوري والخروج المبكر من دوري أبطال إفريقيا، من خلال الفوز بالقمة ومن بعدها التتويج بالكأس والسوبر.

من جانبه يستعرض «التحرير» في السطور التالية تاريخ البدري وإيناسيو في الديربيات:

خاض البدري، 8 لقاءات قمة، فاز في 3 مناسبات، وتعادل في مثلها، وخسر مرتين، وسجل الأهلي معه 10 أهداف، واستقبل 9 أهداف في شباكه.

وبدأت حكاية حسام البدري، كمدير فني في لقاءات القمة، حين تولى المهمة كقائم بأعمال المدير الفني، في لقاء الدور الثاني للدوري يوم 2 يوليو 2007، وكان الأهلي، وقتها قد حسم اللقب، وغادر البرتغالي مانويل جوزيه، المدير الفني، إلى بلاده لقضاء إجازة، ومنح الفرصة للبدري، لقيادة الفريق، وتم إشراك بعض اللاعبين البدلاء، وخسر الأحمر بثنائية دون رد، سجلها تامر عبد الحميد وجمال حمزة، وهي آخر هزيمة للفريق بالدوري أمام الزمالك.

ومع توليه منصب المدير الفني، موسم 2009 – 2010، خلفًا للبرتغالي مانويل جوزيه، لم يفلح البدري في الفوز خلال لقاءي القمة بالدوري، يومي 8 ديسمبر 2009، و16 أبريل 2010، حيث تعادل الأهلي في الدور الأول، دون أهداف، وفي الدور الثاني بثلاثة أهداف لكل فريق.

وتجدد الموعد في دور الستة عشر، ببطولة كأس مصر يوم 26 مايو 2010، وفاز الأهلي بنتيجة 3-1، وهو أكبر فوز للبدري، على الزمالك.

وفي الولاية الثانية، واجه البدري، الزمالك مرتين بدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا نسخة 2012، وخاض لقاء القمة ضد حسن شحاتة، مدرب الزمالك، وفاز بهدف محمد أبو تريكة في القاهرة يوم 22 يوليو، وتعادل الفريقان بالإسكندرية يوم 16 سبتمبر، من نفس العام، وسجل وقتها بركات أيضًا هدف التعادل للأهلي، في مواجهة الفريق الأبيض، ومدربه البرتغالي جورفان فييرا.

وخاض البدري مع الأهلي لقاء القمة في الولاية الثالثة، يوم 29 ديسمبر 2016، وفاز بثنائية دون رد في الدوري سجلها مؤمن زكريا والنيجيري جونيور أجاي، قبل أن يخسر البدري لقاء السوبر المصري، يوم 10 فبراير الماضي، الذي أقيم بالإمارات بضربات الترجيح بنتيجة 3-1 بعد تعادل سلبي.

من جانبه ستكون قمة اليوم الأولى لإيناسيو مع الزمالك أمام الأهلي، وعلى الرغم من أن المدرب البرتغالي صاحب الـ62 عامًا، قاد العديد من الأندية طوال مشواره التدريبي المستمر منذ أكثر من 25 عامًا، فإنه لم يحظ بفرصة قيادة عدد كبير من مباريات الديربي أو القمم الكبرى في الدوريات.

ويبقى موسم 1999-2000 الأفضل للبرتغالي، بعدما حصد لقب الدوري مع سبورتنج لشبونة، وخلال ذلك الموسم واجه إيناسيو فريق بنفيكا مرتين وفشل فيهما، حيث خسر على أرضه ووسط جمهوره من بنفيكا بهدف دون رد، بينما جاء لقاء الدور الثاني أيضا مخيبا للآمال، حيث تعادل سلبيا ولكن على ملعب بنفيكا، ولكن نتائجه في الدوري واقترابه من حصد اللقب ساهم في تهدئة الأمور.

ونفس الموسم شهد أيضا مباراة كبيرة للبرتغالي إيناسيو، حيث واجه بورتو ونجح في مباراة الدور الأول في تحقيق الفوز على أرضه بهدفين دون رد، ولكن في لقاء الدور الثاني خسر إيناسيو من بورتو بثلاثة أهداف نظيفة على ملعب بورتو.