loading...

جريمة

ضبط سيدة أودعت أموالاً مزورة فى البريد.. والمتهمة: اسألوا فاطمة عاشور

زحام امام مكاتب البريد- أرشيفية

زحام امام مكاتب البريد- أرشيفية



وقفت فى طابور السيدات تنتظر دورها حتى وصلت لشباك الصراف، وأعطته كيس النقود لإيداعه فى حسابها فى مكتب البريد، ولكن قبل أن تصل لباب المكتب وجدت أحد أفراد الأمن يضع الكلابشات فى يدها، ويوجه لها تهمة إيداع أموال مزورة.

تعود الواقعة إلى تلقى فرع مباحث إدارة شرطة البريد بلاغًا من وكيل مكتب بريد بولاق الدكرور، يفيد بحضور إحدى عميلات المكتب وتدعي "ا.م.ص" 33 سنة، لإيداع 13 ألف جنيه فئات مختلفة، وبفحص المبلغ تبين وجود 14 ورقة فئة المئة جنيه يشتبه أن تكون مقلدة.

فتم التحفظ على السيدة والمبلغ المالي المشتبه فيه 1400جنيه، (يختلف ملمسها ولونها عن مثيلتها من الأوراق الصحيحة)، وبمواجهتها بما أسفر عنه الضبط أقرت بحصولها علي المبلغ "حصتها من جمعية" وذلك من إحدى السيدات تدعي فاطمة عاشور، وهى السيدة المسئولة عن تنظيم الجمعية.

وباستدعاء الأخيرة، وبمواجهتها أقرت أنها تقوم بجمع الأقساط من المشتركين بالجمعية ولا يمكنها تحديد من قام بتسليمها المبلغ المزور، وبالعرض على اللواء قاسم حسين مدير الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، أمر باتخاذ كافة الإجراءات القانونية وباشرت نيابة بولاق الدكرور التحقيقات.