loading...

أخبار مصر

مكرم محمد أحمد: كنت إخوانيا.. وتركتهم بسبب فيلم ليلى مراد

مكرم محمد أحمد

مكرم محمد أحمد



قال الكاتب مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، مساء السبت، إن مشوار كفاحه مع الصحافة «هو رحلة شقاء ممزوجة بكثير من السعادة، وبه قدر كبير من العشق لهذه المهنة التي لا يمكن أن تُعطيك إلا إذا أعطيتها مقدمًا»، مشيرًا إلى أنه التحق بجريدة الأهرام ببداية رحلته، موضحًا أن الراحل محمد حسنين هيكل، استطاع أن يجعل المؤسسة من أفضل 10 صحف في العالم.

وكشف مكرم، خلال حواره مع الإعلامي خيري رمضان، ببرنامج «آخر النهار»، عبر فضائية «النهار»، أنه انضم إلى جماعة الإخوان، مشيرًا إلى أن ذلك القرار يندم عليه طيلة مسيرته، مستكملًا: «مفيش شاب مصري في هذه الفترة إلا وانتمى للتنظيم، كنت في تانية ابتدائي، وحينما دخلت السينما مع زملائي في سن الثالثة عشرة من عمري وكأني كفرت، وتصيدونا أثناء العودة من السينما وعاقبونا بالضرب وبالقذف بالحجارة».

أوضح أن هدف الجماعة في جذب الشباب في ذلك السن الصغيرة هو القدرة على كيفية تشكيل العقول وفق ما يحتاجون، متابعًا: «رغم أن السينما في ذلك الوقت كان لها رسالة وهدف.. واقعة الضرب هذه كانت وثيقة الطلاق بيني وبينهم.. طالع مستمتع من فيلم لليلي مراد أضّرب ليه؟».