loading...

جريمة

حبس الضابط المتهم بحيازة حشيش داخل مقر وزارة الداخلية

وزارة الداخلية - أرشيفية

وزارة الداخلية - أرشيفية



أمر عمر نصار، وكيل نيابة القاهرة الجديدة، بحبس ضابط محال إلى الاحتياط، 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة حيازة جوهر الحشيش المخدر، خلال دخوله إلى مقر وزارة الداخلية بالتجمع الأول، من البوابة الثانية بأكاديمية الشرطة أمس "الثلاثاء".

ونسبت النيابة للضابط "أنور. ع" تهمة حيازة 3 جرامات من جوهر الحشيش المخدر، وذلك بقصد التعاطي، وأمرت بعرضه على الطبيب الشرعي، لإخضاعه للتحليلات اللازمة للتحقق من تعاطيه المخدرات من عدمه، بعدما نفى الضابط الاتهام المنسوب له.

وقال الضابط خلال التحقيقات، إنه أراد دخول الوزارة، لكن ضابط المفرقعات المسؤولة عن البوابة الثانية رفض، وسأله عن السبب، وحدثت مشادة بينهما، أراد بسببها ضابط المفرقعات الانتقام منه، فدس له الحشيش المخدر، على حد قوله.

وأفاد محضر الشرطة المحرر بالواقعة، يحمل 8321 التجمع الأول، أن الضابط "أنور. ع" حاول الدخول إلى مبنى وزارة الداخلية من خلال بوابة 2 اتجاه أكاديمية الشرطة، وارتاب به أحد ضباط المفرقعات المكلف بتأمين البوابة، واستوقفه لتفتيشه فعثر بحوزة الأول على 3 جرامات من جوهر الحشيش المخدر، وبمواجهته حدثت بينهما مشادات كلامية، وأخطرت النيابة لمباشرة الواقعة.

وأكد رامي عبد الحكيم المحامي، أن الضابط بريء من الاتهام المنسوب إليه، وأن مشادة نشبت بينه وبين الضابط المسؤول عن البوابة، خلال دخوله لإنهاء أوراق خاصة به، فلفق له زميله التهمة، وهدده بعبارات مثل "إحنا هنا كعبنا عالى وهنعلمك تتخانق إزاى".

وأكد المحامى أن موكله مريض بالقلب، ولا يدخن السجائر من الأساس حتى يتعاطي المخدرات ويدخن الحشيش.