loading...

محليات

غضب بين العاملين بمصنع الدلتا للسكر بعد منع علاوة الغلاء (مستندات)

عمال مصنع السكر4

عمال مصنع السكر4



طالب المئات من عمال مصنع السكر للدلتا بكفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، بإضافة علاوة الغلاء على الراتب الأساسي طبقا للقانون 78 لغام 2017 ، فضلا عن المطالبة بزيادة بدل الوجبة وأيضًا العلاوة الأساسية.

وأكد عمال سكر الدلتا، أنهم سيواصلون الاحتجاجات لحين الاستجابة إلى مطالبهم، وتنفيذ قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.

عمال مصنع السكر1

"م.ن" أحد العاملين قال: إنه "بدأ العمل بقانون 78 في 30 يونيه الماضي بعد أن أقره مجلس النواب، وكان ينص على إضافة علاوة الغلاء الإستثنائية على الراتب الأساسي، وبالفعل أقره مجلس إدارة الشركة و تم تطبيقه لمدة 3 أشهر".

وأضاف في تصريحاته لـ"التحرير"، أن العاملين فوجئوا بإصدرار مجلس الإدارة قرارًا يلغي القانون، وذلك بفصل العلاوة عن المرتب الأساسي، وأن يكون هناك بندًا خاصًا لها، الأمر الذي يقلل من الزيادات التي كانت تضاف على الراتب.

وأشار إلى أن احتجاجات العمال مستمرة لحين تطبيق القانون مرة أخرى، مؤكدًا أنه لن يتم خلال هذه الفترة تعطيل العمل في كافة أقسام المصنع.

عمال مصنع السكر

من ناحية أخرى، أفاد عامل آخر ويدعي "أ.س" أن العاملين بدأوا احتجاجتهم أمس عندما علموا بالقرار، وقاموا بتسليم الشرطة قائمة مطالبهم والتي وعدت بالتواصل مع الإدارة لبحث مشاكلهم.

وتابع "مجلس إدارة الشركة لم يتواصل معنا ولا نعرف ماهي حيثيات إصدار قرارهم الأخير الغامض"، داعيًا وزير التموين والرئيس السيسي للتدخل لحل مشكلة العاملين.

"التحرير" حاول التواصل مع المهندس سليمان حسن، رئيس مصانع الدلتا للسكر بكفر الشيخ، حيث أكد أن قرارات الشركة تم إصدارها بطريقة قانونية ولا تتعارض مع قرارات مجلس النواب، مشيرًا إلى أنه سيتم بحث مطالب العمال والرد عليهم.

عمال مصنع السكر2

في المقابل حصلت "التحرير" على مستندات تثبت التخبط في القرارات الإدارية، وذلك بعد إصدار مجلس الإدارة قرارًا بتاريخ 3 أغسطس يقضي بتطبيق قرار مجلس الشعب 78 والخاص بإضافة علاوة الغلاء على الراتب الأساسي، ثم تراجعت الشركة عن قرارها وأصدرت قرارًا آخر 28 أغسطس يخالف قانون مجلس الشعب ويقضي بفصل علاوة الغلاء عن الراتب الأساسي، الأمر الذي فجّر غضب العاملين بالشركة.