loading...

أخبار العالم

صحيفة إسرائيلية: تل أبيب تضغط لمنع عقد لقاء بين ترامب وعباس

الرئيس ترامب ونظيره الفلسطيني محمود عباس

الرئيس ترامب ونظيره الفلسطيني محمود عباس



قالت صحيفة " إسرائيل هايوم" العبرية، في تقرير لها اليوم الأحد، إن حكومة نتنياهو تمارس الضغوط على الولايات المتحدة، سعيًا لمنع لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مع نظيره الفلسطيني محمود عباس، قبل كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر فلسطيني رفيع المستوى قوله إن "سبب ضغط إسرائيل للتأكد من عدم احتواء الكلمة على فقرات تحريضية".

فيما قالت مصادر في الإدارة الأمريكية: "نجري حديث مثمر مع الفلسطينيين ولم نتحدث إطلاقا عن فحوى خطاب عباس في الجمعية العمومية".

وكانت قد تداولت بعض التقارير مؤخرًا تفيد بأن ترامب ينوي لقاء عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الشهر الجاري، وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وأن اللقاء سيتناول سبل دفع عملية التسوية، إضافة إلى مناقشة القضية الإيرانية مع نتنياهو.

في حين نقلت الصحيفة عن مصادر فلسطينية وإسرائيلية مطلعة قولها إن اللقاء قد يتم ما بين 17-19 من شهر سبتمبر الجاري، بينما سيتم تحديد الموعد النهائي حال انتهاء ترمب من إعداد جدول أعماله.

يذكر أن السلطة الفلسطينية رحبت بتأكيد ترامب "استمرار الجهود الأمريكية المبذولة لإحياء عملية السلام وجدية تلك الجهود، وإصراره على إنجاحها".

وقالت وزارة الخارجية الفلسطينية إنها ترحب بتصريحات ترامب التي أدلى بها خلال مؤتمر صحفي مشترك مع أمير دولةالكويت في واشنطن، مضيفة: "نجدد التأكيد على أن الجانب الفلسطيني سيواصل التعاون بكل إيجابية مع جهود الرئيس الأمريكي ترامب لاستئناف المفاوضات، واستعداده الدائم لتقديم كل ما يلزم لإنجاحها".