loading...

محليات

«الكفن» ينهي الثأر بين عائلتي الخلافية والقرينات في سوهاج

جانب من جلسة الصلح

جانب من جلسة الصلح



أنهت لجنة المصالحات في محافظة سوهاج خصومة ثأرية بين عائلتي الخلافية والقرينات بناحية الكوم الأصفر بدائرة مركز طهطا.

وتعود الخصومة إلى عام 2015 حين تسبب شجار بين الطرفين فى وقوع أحد أفراد عائلة الخلافية قتيلا.

وتم الصلح بين الطرفين بنظام القودة - تقديم الكفن- اليوم الأربعاء واتفقا على التنازل عن القضايا المتداولة بيتهم ونبذ الخلافات مع عدم الأخذ بالثأر، والقسم على كتاب الله أن يكون صلحًا جديًا وناهيا للنزاع القائم بينهما، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3418 إدارى المركز لسنة 2017.
 
وشهد الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج مراسم جلسة الصلح التى تمت بحضور اللواء عمر عبدالعال مدير الأمن، واللواء على الكاشف مساعد مدير الأمن لقطاع الشمال، واللواء خالد الشاذلي مدير إدارة البحث الجنائى بالمديرية والعميد منتصر عبدالنعيم مدير فرع الأمن العام والشيخ محمد ذكى أمين عام الدعوة بالأزهر الشريف وعدد من القيادات الامنية و الشعبية والتنفيذية ورجال الدين الإسلامى والمسيحى ولفيف من عمد ومشايخ وأهالى مركز طهطا .

وتوجه المحافظ في كلمته بالشكر للعائلتين ولجنة المصالحات ورجال الأمن، وكل من ساهم ولو بكلمة طيبة فى إتمام هذا الصلح.

وأكد المحافظ أهمية توريث المحبة والتسامح للأجيال القادمة ونبذ التعصب والتفرغ لبناء الوطن وتحقيق الاستقرار وضمان مستقبل أفضل لأبنائنا، داعيا إلى ضرورة التعاون من أجل القضاء على ظاهرة الثأر وإتمام باقى المصالحات بالمحافظة.

من جانبه، شدد اللواء عمر عبد العال مدير أمن سوهاج، على حرص الأجهزة الأمنية والتنفيذية والشعبية، ولجنة المصالحات بالمحافظة على التصدى الحاسم للحوادث والخصومات الثـأرية وتكثيف الجهود لإنهاء تلك المصالحات حقنا للدماء وحفاظا على الأمن العام.