loading...

ثقافة و فن

قصر مدة موسم «الأضحى السينمائي» يطيح بأحلام «عز» في منافسة «السقا»

أحمد عز وأحمد السقا

أحمد عز وأحمد السقا



حقق النجم أحمد عز، إيرادات مرتفعة بفيلمه «الخلية» خلال الأيام الأولى لطرحه خلال سباق عيد الأضحى السينمائي، ليتفوق بذلك على مجموعة الأفلام التي تم طرحها خلال هذا الموسم، حتى وصلت إيراداته إلى نحو 35 مليون جنيه في 14 يوم عرض.

أعلى إيراد يومي
تحقيق «الخلية» إيرادات يومية مرتفعة، جعل بعض صنّاع العمل يروجون بأنه استطاع تحقيق أعلى إيراد يومي في تاريخ السينما المصرية، وهو ما سبقه فيه فيلم «هروب اضطراري» للنجم أحمد السقا، والذي تم عرضه في موسم عيد الفطر الماضي، حتى أثير الكثير من الجدل بين مدى تحقيق العملين الإيراد الأعلى، وفتح ذلك بابًا للمناقشات بين فريق العملين.

+12 سنة لم تعق النجاح

ورغم أن فيلم «الخلية» كانت الرقابة أجازت عرضه بعد وضع إشارة «+12 سنة»، فإن هذا لم يعق تحقيق نجاح كبير في شباك التذاكر، ورفعت حفلاته لافتة «كامل العدد»، متفوقًا على الأفلام الستة المعروضة في نفس الموسم، منها «الكنز» الذي أجازته الرقابة لـ«الجمهور العام»، وحقق 14 مليون جنيه.

إعادة عرض «هروب اضطراري»

حقق فيلم «هروب اضطراري» أكثر من 55 مليون جنيه طوال موسم عيد الفطر، ونظرًا لاهتمام الجمهور بمشاهدته، حتى مع طرح أفلام جديدة، فإن بعض السينمات قامت بإعادة عرضه في قاعاتها لتحقق إيرادات أخرى بجانب إيرادات «الأضحى السينمائي».

موسم قصير.. ودخول المدارس
قصر مدة سباق عيد الأضحى السينمائي، واقتراب موسم دخول المدارس، مع بدء الفصل الدراسي الأول يوم 23 سبتمبر، وانصراف قطاع كبير من المشاهدين عن حضور الفيلم بدور العرض سيكون سببًا في أن لا يتمكن «عز» من الصمود كثيرًا وتخطي إيرادات «السقا»، الذي يتقدم عليه بنحو 20 مليون جنيه، خاصة في ظل تراجع الإيراد اليومي لجميع الأفلام المطروحة بدور العرض، فبعد أن كان إجمالي الإيراد اليومي يزيد على 10 ملايين جنيه، وصل إلى مليون جنيه وبعض الآلاف.

عز يتعاون مع مؤلف هروب اضطراري

يبدو أن أحمد عز، قرر استغلال نجاحه الكبير الذي حققه مع «الخلية»، وانجذاب الجمهور لـ«هروب اضطراي»، فوافق على التعاون مع مؤلف الفيلم الأخير محمد سيد بشير، ليقدم فيلمه القادم معه، على أن يعود للتعاون مع المخرج أحمد علاء، الذي سبق وعمل معه في فيلم «الحفلة»، قبل أن يقدم فيلمي «ولاد رزق» و«الخلية» مع طارق العريان.