loading...

مشاهير

«ما ينفعش ندخل عزاء أو نصلي مع بعض».. 5 تصريحات مثيرة لـ«الفرسان الثلاثة»

أنوشكا والفرسان الثلاثة

أنوشكا والفرسان الثلاثة



في أولى حلقات برنامجها الجديد "صالون أنوشكا" المذاع عبر شاشة "dmc" استضافت الفنانة أنوشكا الفنانين حميد الشاعري، وهشام عباس، ومصطفى قمر، بعنوان "الفرسان الثلاثة"، ليرووا كواليس بداياتهم الفنية، وبداية التعاون الفني الذي جمع بينهم، ونرصد أبرز التصريحات التى جاءت ف الحلقة خلال التقرير التالى..

1- بداية التعارف 

كشف الفنان حميد الشاعري عن بداية تعارفه على المطرب مصطفى قمر أنه شاهده لأول مرة مصادفة في المعمورة، وفوجئ بجمع من الناس ظنه يشاهد عرضا لساحر، ووجده يغني وبمجرد رؤية الأخير له طلب أن يسمعه أغنية دعاه حميد عقب سماعها للحضور إلى إحدى شركات الإنتاج.

بينما المطرب هشام عباس فروى كواليس لقائه الأول بـ"الشاعري" في أحد الاستوديوهات، وحينها وصل "حميد" لتصوير مشهد من أغنية "جلجلي" طلب من مهندس الصوت هشام عباس أن يوقف العمل، ويترك الاستوديو حتى ينتهي التصوير، لكن "حميد" استوقفه وطلب منه أن يظهر في الأغنية مهندسا للصوت، ثم عزف أغنية "الله يسلم حالك"، وعرض عليه غناءها.

 

2- الشاعرى: «صعب حد يوقع بينى وبين مصطفى قمر وهشام عباس»

أكد الفنان حميد الشاعرى أن الصداقة القوية بينه وبين مصطفى قمر وهشام عباس تجعل هناك صعوبة على أى شخص أن يوقع فيما بينهم، قائلًا: "مافيش الحاجات دى ما بينا"، مشيرا إلى أنه كان يحضر أثناء تسجيل حميد وهشام وحكيم لأغنياتهم.

وقال هشام عباس إنه عندما يسمع مثلا أن "الشاعري" قال عنه كلاما يتصل به على الفور ليتأكد، بينما مصطفى قمر أكد أن الجيل الذي ينتمون إليه لا يفكر بطريقة "عدوك ابن كارك".
 

3- تفاصيل فترة إيقاف «الشاعري»

روى "الشاعرى" تفاصيل الفترة التى تم إيقافه عن الغناء فيها لمدة 4 سنوات فى التسعينيات بسبب أزمة مع نقابة الموسيقيين، مشيرًا إلى أن طوال هذه الفترة كان هشام عباس ومصطفى قمر بجانبه ولم يتركاه، وأن مصطفى قمر تجاهل طرح أى ألبوم خلال فترة إيقافه تضامنا معه.

وأكدت "أنوشكا" أن موقف قمر كان نفس موقف كثير من النجوم الذين كان حميد سببا فى ظهورهم، قائلة: "حميد هو عراب الجيل، كلنا طلعنا من تحت إيده".

4- «السود عيونه»

أشعل "الفرسان الثلاثة"، هشام عباس، ومصطفى قمر، وحميد الشاعري، الاستوديو بغناء إحدى أغنيات مصطفى قمر "السود عيونه"، وشاركتهم "أنوشكا" الغناء.

 

 

5- «ما ينفعش ندخل عزاء أو نصلى مع بعض»

قال "الشاعري" إن جميع نجوم الجيل كانوا يتمتعون بطاقة إيجابية، قائلًا: "كلنا مابنحبش الكآبة، مثلا ما ينفعش ندخل أنا وقمر وعباس لعزاء مع بعض"، وتدخل هشام فى الحديث قائلا: "ولا بنعرف نصلى مع بعض".