loading...

رياضة عالمية

صلاح يتخطى «ميدو» ويسجل أرقامًا قياسية جديدة في عالم المحترفين

صلاح وميدو

صلاح وميدو



قاد المصري محمد صلاح، المحترف في صفوف ليفربول الإنجليزي، فريقه للتعادل أمام إشبيلية الإسباني، بعد إحرازه الهدف الثاني للريدز، بعد أن نجح في استخلاص الكرة من مدافع إشبيلية وتسديدها على المرمى لتصطدم في أحد مدافعي إشبيلية وتسكن الشباك، في المباراة التي أُقيمت بينهما أمس الأربعاء، لحساب منافسات الجولة الأولى بدوري أبطال أرووبا (طالع التفاصيل)

وبات صلاح إحدى الركائز الأسياسية التي يعتمد عليها يورجن كلوب مدرب ليفربول بشكل أساسي، لما يقدمه من أداء أكثر من رائع مع الفريق.

وجاء هدف صلاح رقم 81 في سجله التهديفي مع الأندية التي لعب لها في أوروبا، محطمًا بذلك رقم العالمي أحمد حسام (ميدو)، الذي سجل 80 هدفًا في مسيرته الاحترافية.

ولم يكتف صلاح عند تحطيم رقم ميدو التهديفي، بل تفوق عليه أيضًا في عدد مشاركاته في دوري أبطال أوروبا مع 4 أندية مختلفة وهي "بازل، تشيلسي، روما، ليفربول"، وشارك ميدو مع 3 أندية فقط وهي "أياكس، روما، مارسيليا"، ليسجل صلاح رقمًا جديدًا فى مسيرته الاحترافية.

وفي جملة تحقيق الأرقام القياسية التي حققها المصري محمد صلاح، بعد مشاركته أمام إشبيلية بدوري الأبطال، أصبح أول لاعب مصري في تاريخ المحترفين يسجل في مباراته الأولى بـ«الشامبيونزليج» مع فريقين مختلفين وهما (بازل وليفربول).

ونجح صاحب لقب لاعب الشهر في أغسطس المنصرم، أن يدخل في دائرة المنافسة مع أفضل المحترفين الأفارقة في الدوريات الأوروبية، بعد أن أصبح صلاح هو خامس لاعب إفريقي يسجل لثلاثة فرق على الأقل في دوري الأبطال، بعد الكاميروني صامويل إيتو، الذي سجل مع 4 فرق، وديديه دروجبا، وسايدو دومبيا وإيمانويل أديبايور الذين سجلوا مع 3 أندية.