loading...

محليات

والد شهيد سوهاج في اشتباكات الواحات: «عايز حق ولدي»

صلاة الجنازة على الشهيد

صلاة الجنازة على الشهيد



شيَّع أهالي محافظة سوهاج، فجر الأحد، جنازة حسن زين العابدين محمد، الذي استشهد في الاشتباكات التي وقعت بين قوات الشرطة وعناصر إرهابية بالكيلو 135 بطريق الواحات.

انطلقت الجنازة العسكرية من أمام مسجد الشرطة بمدينة ناصر بحضور محافظ سوهاج الدكتور أيمن عبد المنعم، ومدير الأمن اللواء عمر عبد العال، وتم دفن الجثمان في مقابر العائلة بنجع الرملة بقرية القرعان بمركز جرجا.

أحد أصدقاء الشهيد، قال إنه كان يتبقى له 40 يومًا لإنهاء مدة خدمته العسكرية بقطاع الأمن المركزي، مشيرًا إلى أن شقيقه "حشمت" تقدم بأوراق الالتحاق بصفوف القوات المسلحة يوم استشهاده.

الشهيد يبلغ من العمر 21 عامًا، لديه 3 أشقاء، وتلقى والداه خبر استشهاده عبر المواقع الإخبارية، إذ اتشحت القرية بالسواد حزنًا عليه، حيث كان يتمتع بدماثة الخلق.
 
وخلال الجنازة، احتضن المحافظ والد الشهيد الذي دخل في نوبة بكاء قائلاً: "عايز حق ولدي"، وأكد المحافظ أن الإرهاب الغاشم لن ينل من مصر، بل سيزيد من عزيمتنا، ولن يوقف مسيرة التنمية في مصر، مشددا "مستعدون لتقديم أرواحنا فداء لأمن واستقرار بلدنا".

من جانبه، قال اللواء عمر عبد العال، مدير أمن سوهاج، إن قوات الشرطة تسطر كل يوم ملحمة من أجل رِفعة الوطن.