loading...

علوم و تكنولوجيا

رائد فضاء ياباني يعتذر عن إعلانه خبرا «مغلوطا» عن زيادة طوله

نوريشيجي كاناي

نوريشيجي كاناي



اعتذر اليوم الأربعاء، رائد الفضاء الياباني نوريشيجي كاناي، المشارك في مهمة بمحطة الفضاء الدولية عن إعلانه أن طوله زاد تسعة سنتيمترات في الفضاء وعن إبدائه القلق من ألا يسمح له ذلك بالعودة إلى الأرض بأمان.

و"ينمو" أكثر رواد الفضاء خلال المهام الفضائية الطويلة مع تمدد عمودهم الفقري في غياب الجاذبية، لكن الزيادة لا تتعدى سنتيمترين عادة وتختفي فور عودتهم إلى الأرض.

وانطلق كاناي (41 عاما) إلى الفضاء الشهر الماضي في مهمة تستغرق قرابة ستة أشهر. وكتب في تغريدة على "تويتر" يوم الإثنين أن لديه "إعلانا مهما".

وأضاف "قيس طولي هنا في الفضاء، وبطريقة ما، نموت 9 سنتيمترات! في ثلاثة أسابيع فقط زاد طولي حقا، شيء لم أره منذ الدراسة الثانوية".

وتابع قائلا "يثير هذا قلقي بعض الشيء من ألا تلائمني مقاعد المركبة سويوز عند عودتنا".

ولكنه بعد مرور أكثر من 24 ساعة بقليل، وفي أعقاب تتابع الأخبار عن الأمر، اعتذر وقال إنه قاس طوله بعد تساؤل قائده عن هذا النمو ووجد أنه زاد سنتيمترين فقط مقارنة بطوله على الأرض.

وقال كاناي على تويتر "يبدو أن هذا الخطأ في القياس قد أثار جلبة شديدة، لذا عليّ الاعتذار عن هذا الخبر المزعج المغلوط". ولم يوضح كيف حدث خطأ القياس.

وأضاف "يبدو أن طولي سيسمح لي بركوب سويوز، ارتاح قلبي".