loading...

ثقافة و فن

جوائز «ميريل ستريب» أقوى من ذاكرتها

Meryl Streep

Meryl Streep



رُشحت «ميريل ستريب» لـ20 مرة للفوز بجوائز الأوسكار خلال الـ40 سنة الأخيرة، كان أولها عن فيلم دراما الحرب الأمريكية «Deer Hunter» في عام 1978، وأحدثها هو ترشيحها لأفضل ممثلة عن دورها في فيلم «Florence Foster Jenkins»، غير أنها ستكون ضمن قائمة المرشحين للأوسكار هذا العام عن فيلمها السياسي «The Post»، الذي ترشح بالفعل لعدة جوائز لهذا العام من بينها الفوز بجائزة أفضل ممثلة في «جولدن جلوب» عام 2018. فازت «ميريل ستريب» بالأوسكار لثلاث مرات من بين تلك الترشيحات.

ولكن من يحتاج إلى تذكر كل تلك الترشيحات؟ فبالتأكيد «ميريل ستريب» نفسها لا ترغب في ذلك، فالممثلة الأمريكية المخضرمة كانت تتحدث عن كيف لذاكرتها الضعيفة أن تهتم بكل هذه الأمور. فبعد صراع مع ذاكرتها لم تتمكن من تذكر سوى خمسة أفلام رُشحت للأوسكار، حينما سألها المذيع «جيمس كريستشن» في برنامجه الحواري عن ترشيحاتها، حسب صحيفة «telegraph » البريطانية.

تذكرت «ستريب» اثنين من أفلامها التي فازت عنها بالأوسكار، وهما: فيلم الدراما الأمريكي «Kramer vs Kramer» وفيلم الدراما «Sophie's Choice». لكنها تذكرت فيلمًا آخر لم يرجع بالأوسكار، وهو فيلم الدراما الأسترالية «A Cry In The Dark».

والمثير أنها لم تتذكر أنها لعبت دور «مارجريت تاتشر» في فيلم «Iron Lady» الذي يروي السيرة الذاتية لرئيسة وزراء بريطانيا، ولم تتذكر أيضًا دور "جوليا تشايلد" في فيلم «Julie & Julia»، لكن ماذا عن تمثيلها دور أقوى شخصية في مجال الأزياء والموضة "ميرندا بريستلي" في فيلم الدراما الكوميدي «The Devil Wears Prada»؟ لم تتذكره هو الآخر.

ولا يمكننا إلقاء اللوم عليها أو على ذاكرتها، فترشيحاتها -على مدى الأربعين سنة الأخيرة- للأوسكار وحدها باتت في طريقها للترشيح رقم 21، بينما هي الآن تقترب من عامها السبعين. واستباقًا لحفل أوسكار 2018، الذي ربما تخرج منه بأوسكار آخر، نسرد هنا بعض الأعمال التي ترشحت عنها «ميريل ستريب» لجائزة الأوسكار:

*  رُشحت كأفضل ممثلة مساعدة، في عام 1979، عن فيلم «The Deer Hunter» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1980، عن فيلم «Kramer vs. Kramer».. وفازت.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1982، عن فيلم «The French Lieutenant's Woman» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1983، عن فيلم «Sophie's Choice».. وفازت.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1984، عن فيلم «Silkwood» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1986، عن فيلم «Out of Africa» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1988، عن فيلم «Ironweed» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1998، عن فيلم «A Cry In The Dark» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1991، عن فيلم «Postcards from the Edge» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1996، عن فيلم «The Bridges of Madison County» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 1999، عن فيلم «One True Thing» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2000، عن فيلم «Music of the Heart» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة مساعدة، في عام 2002، عن فيلم «Adaptation» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2007، عن فيلم «The Devil Wears Prada» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2009، عن فيلم «Doubt» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2010، عن فيلم «Julie & Julia» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2012، عن فيلم «The Iron Lady».. وفازت.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2014، عن فيلم «August: Osage County» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة مساعدة، في عام 2015، عن فيلم «Into the Woods» ولم يحالفها الحظ.
*  رُشحت كأفضل ممثلة، في عام 2016، عن فيلم «Florence Foster Jenkins» ولم يحالفها الحظ.

*** وهي الآن في طريقها للأوسكار مرة أخرى عن فيلم «The Post».