loading...

رياضة عالمية

راكيتيتش: تمنيت استمرار نيمار مع برشلونة (حوار)

إيفان راكيتيتش

إيفان راكيتيتش



يوجد اللاعب الكرواتي إيفان راكيتيش في صفوف برشلونة للموسم الرابع على التوالي ولا يزال يحتفظ بنفس الشغف والجوع لحصد الألقاب وهو ما أظهره في حواره مع صحيفة "ماركا" الإسبانية والذي نستعرضه في السطور التالية:

- يتصدر برشلونة الدوري بفارق 9 نقاط وتأهل إلى دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا وربع نهائي كأس ملك إسبانيا فهل الموسم الحالي جيد للغاية بالنسبة لبرشلونة؟

"إنها البداية فقط، لعبنا مباريات جيدة هذا الموسم وبدأت العجلة في الدوران من جديد ولكن لا نملك الوقت للراحة، فالأمور دائمًا معقدة في برشلونة ولكن الفريق يبلي البلاء الحسن حتى الآن ومن المهم للغاية الحفاظ على هذا المستوى العالي في جميع المباريات".

- هل الانتقال من إحباط الصيف إلى الطموح العالي حاليا يذكرك بموسم الثلاثية تحت قيادة لويس إنريكي؟

"من الطبيعي أن يحيط بالنادي بعض الأصوات المعارضة، فالفريق لا يبيع كل عام لاعبا بقيمة 200 مليون وواحد من أفضل 3 لاعبين في العالم، ولكن تبقى كلها أمور وارد حدوثها في كرة القدم، ولكن منذ ذلك الحين تحسنت الأمور كثيرًا، فالفريق لا يرغب في خسارة أي مباراة كما حدث في السوبر الإسباني، ولكن من الجيد أن تأتي الخسارة مبكرًا ولا نفكر حاليا في المباريات السابقة".

- ما بدا واضحًا الآن أن برشلونة يعيش حياة جديدة بعد نيمار فما تعليقك؟

"لن أكذب عليك، كنت أفضل وجود نيمار معنا، فهو لاعب رائع للغاية وصديق مقرب مغرم به للغاية، ولكن كان يجب علينا المواصلة فبرشلونة لا يتوقف على لاعب أو اثنين أو حتى 5 لاعبين، فهو النادي الأكبر في العالم وينبغي مواصلة العمل، وكان من الجيد الاعتماد على نيمار في السابق، ولكن بعد رحيله ضم الفريق لاعبين آخرين يمكن الاعتماد عليهم بشكل أفضل".

- ما التغييرات التكتيكية التي طرأت على الفريق منذ الموسم الماضي؟

"الأمر لا يتعلق بالموسم الماضي فقط، فوجود لاعب مهاري في الفريق أو رحيل لاعب مهاري عن الفريق يغير من شكل الفريق، والأمر المهم هو فهم الفريق للمدرب فالفيردي بصورة سريعة وكانت أفكاره واضحة للغاية، حيث يرغب في أن نوجد بالقرب من بعضنا وبعض في الملعب".

- هل بات برشلونة فريقا دفاعيا أم تطور دفاعي؟

"عرفها كما تريد، فالأمر المهم هو شعورنا بأننا فريق قوي للغاية ومن الصعب على الخصوم اختراق صفوفنا".

- طلب منك تأدية أدوار دفاعية بصورة أكبر فهل تغير دورك في الملعب؟

"بكل تأكيد تغير الأمر، حيث سجلت هذا الموسم هدفين فقط في الوقت الذي سجلت فيه في المواسم الماضية ثلاثة أو أربعة أهداف في نفس ذلك التوقيت، ولكن يبقى الأمر المهم هو ثقة زملائي في معرفة الطاقم التدريبي ما يمكنني القيام به، ومن هنا سأقاتل في كل لحظة أوجد بها في أرض الملعب".

- من الواضح ثقة فالفيردي فيك، حيث خضت جميع المباريات في الدوري مثل ميسي وشتيجن.

"أحاول القيام بالأمور بأفضل صورة ممكنة وأن أتمتع بالثقة وأحاول مواصلة القيام بدوري على أفضل نحو، وإذا استمر الوضع على ما هو عليه فسأظهر في المباريات التالية بشكل أفضل".

- هل تشعر بأهميتك في الفريق بصورة أكبر من المواسم السابقة؟

"لا أعرف كيف أفسر الموسم الماضي، حيث كنت اللاعب الأكثر مشاركة في المباريات مع إنريكي، ومع ذلك كان هناك شعور غريب الموسم الماضي، ولا أعلم السبب ولكني لم أتغير وبعد المشاركة في معظم المباريات طوال المواسم الثلاثة الماضية لا يمكن القول بأنني كنت ألعب بصورة سيئة".

- رأينا لعبك في مركز بوسكيتس في الكثير من المباريات هذا الموسم، فهل سيصبح هذا دورك في المستقبل؟

"سنرى ما سيحدث فبوسكيتس من أفضل اللاعبين في العالم في هذا المركز، ومن المهم مساعدة بعضنا ومع منتخب كرواتيا ألعب في ذلك المركز أيضًا فلا توجد مشكلة في هذا الأمر".

- هل توجد مشكلة من العدد الكبير للاعبي وسط الملعب في برشلونة؟

"عليك سؤال المدرب، فهذه ليست مشكلتي، فأي لاعب جيد مرحب به في برشلونة ولن يشارك في المباريات في نهاية المطاف سوى 14 لاعبا على حد أقصى، وهي مهمة المدرب، ولكن من المهم أن ندرك جميعًا أن رغبتنا واحدة وهي الفوز بالمباريات".

- ولكن في أي وظيفة في العالم لا يتقبل أي أحد بسهولة أن يأتي شخص آخر للقيام بدوره.

"جيد، كنت أتمنى أن ألعب في مركز كوتينيو وحينها كنت سألعب بصورة أكبر، فهذا عبث فدور كوتينيو يختلف تمامًا عن دوري، فهو لاعب هجومي بصورة أكبر".

- ما الخطأ مع ريال مدريد؟

"سلسلة النتائج السلبية أمر وارد حدوثه في كرة القدم ويتمنى الجميع مواصلة الفوز بالمباريات على الدوام، ولكن سيكون الأمر مملا للغاية للجماهير".

- هل خرج الريال من سباق الفوز بالدوري الإسباني؟

"لم يخرج الريال أو أي فريق آخر من السباق، فلا ينبغي التفكير في فارق النقاط حتى لا تضعف قوتنا".

- بعيدًا عن الدوري، هل يعد ريال مدريد منافسًا خطرًا في دوري أبطال أوروبا؟

"نعم ولا، وسنرى هذا الأمر، فجميع الفرق المشاركة لديها نفس الهدف ولن يرضى أي فريق بالخروج من الأدوار الإقصائية، جميع الفرق ترغب في الوصول إلى أبعد نقطة ممكنة".

- بالنظر إلى كونك كرواتيا ولدت في سويسرا وحصلت على خبرة الأندلس باللعب في إشبيلية، كيف ترى المناخ السياسي في كتالونيا؟

"لا أتابع الوضع حتى على شاشات التليفزيون، حيث أفضل مشاهدة أفلام الكارتون، وأتمنى أن تبقى الأوضاع هادئة، ومن المهم لنا كلاعبين عدم التفكير في تلك القضية".

- هل فكرت في مستقبلك في حال انفصلت كتالونيا؟

"لا أعلم، فأنا أتيت إلى هنا للعب كرة القدم والاستمتاع بأجواء الدوري الإسباني وأرغب في مواصلة كتابة التاريخ مع برشلونة والفوز بالألقاب".

- هل ترى نفسك مدربًا في المستقبل؟

"في بعض الأحيان نعم وفي بعض الأحيان الأخرى لا، ولكن ينبغي علي الاستعداد لهذا الأمر فمن الصعب القيام بشيء آخر ليس له علاقة بكرة القدم في المستقبل".

- ماذا ستفعل كرواتيا في كأس العالم؟

"أتمنى أن نقدم نتائج جيدة وأرى أننا نوجد في أصعب مجموعة، ولكن لم يسبق وأن ضم المنتخب الكرواتي مجموعة كبيرة من اللاعبين يوجدون في أفضل الأندية في العالم مثل الآن وفي حال تخطينا دور المجموعات، فكل شيء سيبقى واردا حدوثه".

- هل تتحدث مع ميسي عن كأس العالم؟

"من الصعب، ولكني لا أرى أنه سيشعر بالعصبية في حال أخبرته بضرورة مشاهدة كرواتيا، فالأمر يتعلق بكأس العالم ونرغب في مواجهة أفضل الفرق، وبالتالي مواجهة ميسي اللاعب الأفضل في التاريخ أمر يحفزنا للغاية".