loading...

رياضة عالمية

فيدرير يقلل من حظوظه في بطولة أستراليا المفتوحة

روجر فيدرير

روجر فيدرير



قلل اللاعب السويسري روجر فيدرير من حظوظه في التتويج بلقب أستراليا المفتوحة أولى البطولات الأربع الكبرى هذا العام، والتي تنطلق منافساتها غدًا، مشيرًا إلى أنه من الصعب للغاية ترشيح لاعب يبلغ من العمر 36 عامًا للتتويج بالألقاب، وذلك قبل أن يستهل مشواره في البطولة بحثًا عن لقبه الـ20 في البطولات الكبرى.

ويبدأ فيدرير مشواره في البطولة بمواجهة اللاعب السلوفيني المصنف 51 عالميا ألياز بيديني يوم الثلاثاء المقبل، وأوضح اللاعب السويسري أنه في هذا الأمر يجب عليه عدم التمتع بسقف طموحات عال، خاصة أنه يوجد في الأمتار الأخيرة من مسيرته الاحترافية.

وأشار فيدرير إلى أنه في هذا العمر لا يمتلك الكثير من الحظوظ، وببساطة لاعب بعمر 36 عامًا لا يمكن أن يكون مرشحًا بارزًا للتتويج بالبطولات الكبرى، ولذلك يدخل البطولة براحة كبيرة ولا يعاني من أي ضغوطات.

وتمكن فيدرير من التتويج بلقب أستراليا المفتوحة العام الماضي بالتغلب على غريمه رافائيل نادال في المباراة النهائية بعد غياب 6 أشهر قبلها بسبب الإصابة، وعن الفرق بين هذا العام ومشاركته العام الماضي قال اللاعب السويسري إنه حضر نفسه جيدًا للمشاركة هذا العام، حيث يختلف الوضع كثيرًا، ففي البطولة التي ستنطلق غدًا يأمل في أن يتجاوز الأدوار الأولى بسهولة ومن ثم انتظار ما سيحدث، أما العام الماضي فكان أقصى أمل له هو الفوز بالمباراة الأولى.

وأوضح اللاعب السويسري أن ما حدث له العام الماضي مشابه لموقف كل من نوفاك دجوكوفيتش وستانيسلاس فافرينكا، واللذان غابا عن البطولات منذ شهر يوليو الماضي بسبب الإصابة وبالتالي سيدخلان منافسات هذا العام بجوع كبير لتحقيق النجاحات مرة أخرى.