الفرعونية والهامانية والقارونية... (5)

د. مجدي العفيفي
١١ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٠:٠٠ ص
جداريات-فرعونية
جداريات-فرعونية
قبل الحديث عن الآثار المستمرة الناجمة عن تفشي ظاهرة الفرعونية والهامانية والقارونية في المجتمعات الإنسانية، وهي الظاهرة التي تبيد أعتى أمة مهما كان جبروتها في كل زمان ومكان، طالب الكثير من السادة القراء بوقفة معرفية عن الكلمات الثلاث: (فرعون.. هامان.. قارون) هل هي أسماء أم ألقاب أم صفات..؟ ولأنني بين يدي دراسة غير تقليدية تكسر السائد والمألوف وتدعو إلى التفكير في (اللا مفكَّـر فيه) وهي للمفكر الدكتور محمد شحرور (الدولة والمجتمع) فإننا نستعين بما ورد فيها إزاء هذه النقطة أو هذا المهاد.
أما فرعون، فقد اشتقت من جمع فعلين في اللسان العربي، وهما أصلان صحيحان، الأول (فرع) يدل على ارتفاع وعلو وسمو، ومنه (الفرع) وهو علو الشيء، وفرعت الشيء فرعا إذا علوته، ويقال أفرع بنو فلان إذا انتجعوا في أوائل الناس، وفرعة الطريق ما علا منه وارتفع (ابن فارس م4 ص 491). والثاني (عون) وهو أصل صحيح، ومنه اشتقت
كل مقالات الكاتب