قصص الفنانين مع «الانتحار»| أحدهن بسبب «ابنتها».. وأخرى أنقذتها فنانة شهيرة




من المعروف أن البعض يتخذ من الانتحار أسهل وسيلة للتخلص من حياتهم، لكن محاولة بعض المشاهير تدفع البعض للسؤال لماذا يقدم هؤلاء الفنانين بكل ما يحاط بهم من شهرة وأموال ونجومية على إنهاء حياتهم، بالطبع هناك الكثير من الأسرار والقصص التي لم نعرفها، ونرصد ذلك خلال التقرير التالي..

من المعروف أن البعض يتخذ من الانتحار أسهل وسيلة للتخلص من حياتهم، لكن محاولة بعض المشاهير تدفع البعض للسؤال لماذا يقدم هؤلاء الفنانين بكل ما يحاط بهم من شهرة وأموال ونجومية على إنهاء حياتهم، بالطبع هناك الكثير من الأسرار والقصص التي لم نعرفها، ونرصد ذلك خلال التقرير التالي..

داليدا

على عكس حياتها المليئة بالأضواء والنجومية، كانت حياتها العاطفية مليئة بالأحداث المؤسفة والمآسى، ففي عام 1967 تزوجت من صديقها لويجي تانجو، الذي انتحر بعد ذلك بأيام، وكانت هي من اكتشف الجثة، وحاولت بعد ذلك الانتحار لأول مرة ومكثت في المستشفى لمدة 5 أيام، وخضعت بعدها لعلاج نفسى لعدة شهور.

وبعد عملية الانتحار الأولى أصبحت داليدا حاملًا من طالب إيطالى عمره، 18 عامًا، لكنها أجهضت الجنين خوفًا على مستقبلها الفني، على حسب بعض المصادر مما سبب لها العقم وحرمها من الأمومة طوال حياتها.

دخلت بعدها في علاقة مع الفيلسوف والكاتب أرنو ديجاردان، لكنهما انفصلا لأنه كان متزوجًا، وفي 1975 انتحر صديقها المقرب المطرب مايك برانت، الذي ألقى بنفسه من شرفة شقته في باريس، وفي 1970 توفى أول أزواجها لوسيان موريسز منتحرًا بإطلاق النار على رأسه، وكذلك انتحر ريتشارد شانفري، الذي ارتبطت به داليدا من عام 1972 وحتى 1981 باستنشاق غاز العادم من سيارته، وبعد ريتشارد دخلت داليدا في الكثير من العلاقات غير المستقرة، مع فني صوت ومحام وطيار مصري وأخيرًا مع فرانسوا الطبيب الفرنسي المعروف.

بعدها قررت داليدا الانتحار ووجدت خدامتها ملقاة على سريرها بسبب تناولها جرعة زائدة من الأقراص المنومة، وإلى جوارها رساله كتبت فيها: «الحياة أصبحت غير محتملة.. سامحوني».

دوللي شاهين

انتشرت الكثير من الشائعات التي تفيد بانتحار الفنانة دوللي شاهين، عقب احتفالها بعرض فيلمها "تتح"، لكنها خرجت لتطمئن جمهورها عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، "فيسبوك"، مؤكدة أنّها بخير، لكنها لم تستوعب حتى الآن سبب إطلاق هذه الشائعة.

نجلاء فتحي

تحدث المخرج جميل المغازي، عن محاولة انتحار الفنانة نجلاء فتحي، قائلًا: "نجلاء فتحي مرت بمأساة كبيرة، بسبب مرض ابنتها بثقب في القلب".

وأضاف خلال حواره مع الإعلامي وائل الإبراشي، في برنامج "العاشرة مساءً"، المُذاع على فضائية "دريم"، أن نجلاء فتحي فكرت في الانتحار بسبب مرض ابنتها، ووقفت أمام النافذة، لكن والدتها لاحظت الموضوع فقالت لها "عاوزة أيه"، فردت نجلاء فتحي عليها قائلة "عاوزة بنتي"، فقالت والدتها "وأنا كمان عاوزة بنتي".

أصالة

خلال أحد المؤتمرات الصحفية، صرحت الفنانة السورية أصالة بأنها حاولت الانتحار مرات عدة بسبب حالة اليأس التي كانت تصيبها أحيانًا، مشيرًا إلى أن فيروز الوحيدة التي أعادت تأهيليها إنسانيا، قائلة: "كانت من تنقذني وتحميني باعتبار أن الموسيقى علاج للروح وارتقاء للإنسانية وهي كافية لتربية أطفالنا"، مؤكدة على أن الاعتدال هو رسالة الفن الحقيقية حيث أن معظم الفنانين ملتزمين دينيا ولديهم طقوس دينية".

يسرا

كشفت يسرا، خلال حديثها لبرنامج «المتاهة» مع الإعلامية وفاء الكيلاني عن محاولتها للإنتحار وهي صغيرة، وقالت: «كنت عايزة انتحر علشان سقطت في المدرسة، وأخدت شريط حبوب علشان أموت، ولما أمي عرفت فضلت سيباني 3 أيام في الأوضة من غير ما تبص عليا».

سعاد حسني

رحلت سندريلا الشاشة في عام 2001، تاركة لغز كبير ما زال محل حيرة جمهورها، فشك البعض في موتها منتحرة بعد أن قذفت بنفسها من شرفة شقتها، بينما يقول آخرون إنها راحت ضحية السرقة.