جميل راتب.. رحيل آخر فرسان Lawrence of Arabia

واجه فيلم Lawrence of Arabia صعوبة قبل عرضه في السينما واليوم بعد رحيل الفنان جميل راتب أحد أبطاله نتعرف عن بعض المعلومات الخاصة بالفيلم.، وتأثيرها على نجومية أبطاله.
تحرير:حليمة الشرباصي ٠٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٣ م
لم يحصل فيلم Lawrence of Arabia على لقب واحد من أهم الأفلام في تاريخ السينما من فراغ، فهو الفائز بـ8 جوائز أوسكار من ضمنها أفضل مخرج، وأفضل موسيقى أيضًا، لكن الفن ليس بالإحصائيات وحدها، ما جعل فيلم «لورنس العرب» خالدًا ضد عوامل الزمن، هو استعانته بمجموعة متنوعة من الممثلين ذوي الأعراق المختلفة، فمن مصر النجم عمر الشريف، الذى رشح للفوز بالأوسكار عن دور "الشريف علي"، وكذلك منح دور "ماجد" جميل راتب فرصة ليظهر قدراته كممثل، أما الأيرلندي بيتر أوتول فقد استغل الفيلم أفضل استغلال ممكن لينطلق منه إلى سماء الشهرة في هوليوود.
واليوم بعد مرور 56 عامًا على صدور فيلم Lawrence of Arabia، ورحيل أبطاله، أحدثهم الفنان جميل راتب، فقدنا فرسان الفيلم الأسطوري، الذي كان فأل خير على كل أبطاله، ليس نجومنا المصريين وحسب، وإنما الأجنبيين أيضًا، فجميعهم استغلوا الفرصة ليظهروا كل قدراتهم في هذا الفيلم طمعًا في جذب الانتباه لفنهم، وقد كانت