فؤاد المهندس وشويكار.. قصة حب ولدت على المسرح

تمر اليوم الذكرى 93 على ميلاد الكوميديان العبقري فؤاد المهندس، الذي لم يعشق فى حياته سوى الفنانة شويكار، ليصبحا أفضل ثنائي عرفته الشاشة المصرية.
تحرير:ريهام عبد الوهاب ٠٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٢٦ م
التعبير عن الحب ليس له قواعد، وكان الفنان القدير فؤاد المهندس، واحدًا من بين العاشقين، الذين لم يخش الإعلان عن حبه للفنانة شويكار على الملأ، فأثناء كواليس مسرحية «السكرتير الفني» نشأت قصة حب كبيرة بينهما، وكان هذا هو اللقاء الأول بينهما، وفى إحدى ليالي عرض المسرحية، لم يستطع أن يخفى حبه لها أكثر من ذلك، ليخرج الأستاذ عن النص، قائلًا: «تتجوزيني يا بسكويتة» لتوافق شويكار، على الفور ليكون الجمهور شريكًا فى تلك اللحظة، التي ولدت بها أفضل قصة حب عرفتها شاشة السينما.
وكانت قصة الحب التي شهدتها خشبة المسرح، سببًا فى النجاح الساحق الذي حققته مسرحية «السكرتير الفني»، مما جعل إدارة المسرح تدفع بمسرحية أخرى من بطولة الثنائي «المهندس» و«شويكار» وحملت اسم «أنا وهو وهي»، وما لا يعلمه البعض أن الفنانة شويكار لم تكن المرشحة الأولي لمسرحية «السكرتير الفني»، بل كان الدور للفنانة