لعبة جديدة.. وأقنعة أخرى

د. مجدي العفيفي
٠٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٨:٣٣ م
الريف المصري
الريف المصري
ها هي (القرية) أصبحت بين عشية وضحاها، رمزا للتحضر والحضارة، والنور والتنوير والاستنارة، بل والتكنولوجيا والكونية، وصرنا نسمع ليل نهار تعبيرات من قبيل: العالم أصبح (قرية) كونية وقرية إلكترونية.. والكون (قرية) تكنولوجية مصغرة!
هكذا تغيرت النظرة.. وممن؟ من الذين طالما روجوا في بداية المد (الاستعماري) البريطاني والفرنسي والأمريكي والإيطالي للشرق المعذب بعذوبته في الأيام الخوالي! مع التحفظ على كلمة الاستعمار، فهي كلمة سياسية مغرضة روجوا لها وسوقوها ولا يزالون، فلا هم يعمرون ولا هم مستعمرون.. إنهم مصاصو دماء الشعوب..كانوا يصفوننا