هل ينهي البرلمان ظاهرة التبول في الشارع؟

نائب: مقترح تعديل قانون "التبول في الشارع" يهدف إلى القضاء على هذه الظاهرة السلبية ويحافظ على صورة مصر الحضارية التى تعود إلى أكثر من 6 آلاف عام
تحرير:أحمد جاد ٠٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:١٨ م
"الحبس مدة لا تزيد عن سنة أو غرامة لا تتجاوز 300 جنيه" عقوبة أقرتها المادة 278 من قانون العقوبات المصري، على كل من فعل علانية فعلا فاضحا مخلا بالحياء، لكنها تلاقي اعتراض لدى ماجد طوبيا عضو مجلس النواب. طوبيا تقدم بمقترح قانون بشأن تعديل المادة 278، ينص على أن "كل من فعل علانية فعلا فاضحا مخلا بالحياء يعاقب بالحبس مدة لا تزيد عن سنة أو بغرامة لا تتجاوز 1000 جنيه"، مؤكدًا أن التعديل يهدف إلى القضاء على الظواهر الخادشة للحياء التى يمارسها البعض فى الشارع وفى مقدمتها ظاهرة التبول التى أصبحت تشوه الشوارع معتبرا أنها فعل فاضح يخدش الحياء.
ترغيب وترهيبطالب النائب، بتوفير مراحيض عمومية متنقلة فى الميادين والشوارع الرئيسية، خاصة وأن هناك العديد من المرضى الذين يذهبون للمراحيض فى أوقات متقاربة، وفى حال تغليظ العقوبة سيشكل هذا الأمر صعوبة بالغة ويهدد حياتهم ولهذا لا بد من توفير البديل، على أن تتولى كل محافظة توفير هذه المراحيض والقائمين عليها