3 عوامل تؤثر في نجاح برنامج الطروحات الحكومية

تعتزم الحكومة المصرية طرح عدد من الشركات التابعة لها في البورصة، في خطوة تهدف إلى تمويل عجز الموازنة العامة للدولة وتنشيط حركة التداول في البورصة
تحرير:أمل نبيل ٠٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:١٤ م
تواجه الحكومة المصرية عدة أزمات خارجية تهدد نجاح برنامج الطروحات في البورصة، المنتظر أن يبدأ خلال شهر أكتوبر الجاري، من بينها أزمة الأسواق الناشئة وارتفاع سعر الدولار. وتعتزم الحكومة طرح حصص إضافية من 5 شركات حكومية، مدرجة بالفعل في البورصة، خلال الربع الأخير من العام الجاري، ضمن برنامج يشمل طرح نحو 23 شركة وبنكا، منها شركات تطرح للمرة الأولى في السوق. وتفتتح شركة الشرقية للدخان برنامج الطروحات الحكومية، حيث تعتزم الحكومة بيع 4.5% من أسهمها والاحتفاظ بـ50.5%، واختارت الحكومة شركة هيرميس لتتولى عملية الطرح، بحصيلة متوقعة ملياري جنيه.
أزمة الأسواق الناشئةتوقع تقرير لمعهد التمويل الدولي، أن تكون مصر ضمن 3 دول مستوردة للنفط في منطقة الشرق الأوسط، معرضة لخطر بسبب خروج الأجانب من أدوات الدين في الأسواق الناشئة.ومنذ عدة أشهر بدأت أزمة خروج الاستثمارات الأجنبية في الأسواق الناشئة، نظرًا للسياسة النقدية التشددية التي تتبعها بعض الدول ورفع