المجلس الملي: نرفض التطاول على البابا تواضروس

تحرير:التحرير ٠٦ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٤٥ م
قال المجلس الملي العام للكنيسة الأرثوذكسية، إنه ظهر فى الآونة الأخيرة اتجاهات تخالف جميع القوانين الكنسية، والوضعية، وتكتب فيما لا يخصها، وتأخذ دور القاضي وتتطاول على الرئاسة الكنسية، والقيادات الدينية. وأضاف المجلس في بيان اليوم السبت: "إذ يرى المجلس أن هذه الأفعال والكتابات وما فيها من تجاوزات لا تمت بصلة من قريب أو بعيد للمنظومة التي تدار بها الكنيسة القبطية، بكل تراثها وعراقتها وفقا للقوانين واللوائح والنظم الروحية، والاجتماعية التي وضعها الآباء الأولون للكنيسة القبطية".
وأكد المجلس الملي العام رفضه بشدة "تلك الحملات غير المبررة، والتي تخفى ورائها أغراضا تستهدف سلامة الكنيسة ووحدتها وعراقتها وبنيانها المقام على صخر الدهور".وتابع: "وفي هذا الصدد فإن المجلس يقف مع قداسة البابا تواضروس الثاني، ويسانده في كل مواقفه الوطنية، سواء في مصر أو في أرجاء الكرازة، ويهيب بكل رجال