بعد وصول سعر برميل النفط لـ84 دولارًا.. مصر إلى أين؟

وزير البترول: مصر ستواجه زيادة أسعار برميل النفط بزيادة إنتاجها من البترول والغاز وخفض حجم الاستيراد، في الوقت الذي تستهدف فيه مصر أن تكون مركزًا إقليميا لتصدير الغاز.
تحرير:محمد صلاح ٠٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٢١ م
تساؤلات واستفسارات كثيرة تطرح نفسها على الساحة الاقتصادية، خاصة بعد ارتفاع سعر برميل النفط إلى84 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ 4 سنوات سابقة، الأمر الذى نتج عنه حالة من التذبذب والبحث عن حلول للرد على تساؤلات مدى تأثير ارتفاع سعر الخام على مصر، خاصة أننا نستورد 30% من احتياجاتنا من الخارج، الأمر الذى سيترتب عليه زيادة قيمة دعم المنتجات البترولية التى تم تخصيصها خلال العام الحالى. وأكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أن سعر خام برنت يؤثر على فاتورة دعم المنتجات البترولية بجانب سعر صرف الدولار وحجم الاستهلاك.
وأضاف الوزير أن هذا الارتفاع سيؤدى إلى ارتفاع تكلفة فاتورة دعم المنتجات البترولية، خاصة أنه يتم استيراد 30% من احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية من الخارج.وأوضح وزير البترول فى تصريحات صحفية له تعقيبا على ارتفاع سعر خام البرنت، أن مصر ستواجه ذلك من خلال العمل على زيادة إنتاجها من البترول