«مينج» آخرهم.. مسؤولون دوليون تحت طائلة القانون

كشفت السلطات الصينية، أن رئيس الإنتربول، الصيني مينج هونج وي، قيد التحقيق بسبب خرق القانون، مينج واحد من عدد من المسؤولين الدوليين الذين طالتهم العدالة رغم مناصبهم.
تحرير:أحمد سليمان ٠٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٢٩ ص
الأمم المتحدة
الأمم المتحدة
الفساد ظاهرة عالمية، لا تعاني منها الدول فقط، ولكنها تنتشر أيضا في أروقة المؤسسات الدولية، التي قد يحتمي موظفوها خلف ستار الحصانة الدبلوماسية، إلا أنه في بعض الأحيان قد لا تفيدهم هذه الحصانة، ليقعوا في النهاية تحت طائلة القانون بغض النظر عن مناصبهم، ولعل أبرز هذه القضايا ما حدث مع الصيني مينج هوانج وي رئيس منظمة الشرطة الجنائية الدولية "الإنتربول"، الذي أثار خبر اختفائه العديد من التكهنات، لتقطع الحكومة الصينية الشك باليقين، وتؤكد أنها تحتجزه بسبب تورطه في قضايا فساد، وفي التقرير التالي نشير إلى عدد من المسؤولين الدوليين الذين لم تحمهم مناصبهم.
دومينيك ستراوس كانوجه القضاء الأمريكي، تهمًا للفرنسي "دومينيك ستراوس كان" المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي، بـ"الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب"، في مايو 2011.وكانت نفيستو ديالو عاملة التنظيف في فندق "سوفيتيل نيويورك" قد اتهمته بالاعتداء عليها جنسيا، حيث قالت إن مدير عام صندوق النقد الدولي حاول