موعد مع عزرائيل.. تفاصيل إعدام شاب بمقابر منفلوط

سيدة تربطها خلافات بالمجني عليه استعانت بصديقيها لاستدراجه.. الضحية وصل المقابر فانهال عليه المتهمان بالطعن حتى الموت.. القبض على اثنين من الجناة والبحث عن هارب
تحرير:نصر الدين عبد المنعم ٠٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٧ م
«أخويا خرج ومرجعش ياباشا وقلبي مش مطمن»..جملة استهلت بها ربة منزل حديثها مع مأمور مركز شرطة منفلوط بأسيوط، في سياق بلاغها بتغيب شقيقها الشاب والذي يعمل بائعا متجولا، قبل أن تكتشف جثته وسط المقابر ويتبين من التحريات أن الانتقام كان وراء مقتله، وأن سيدة تربطها خلافات شخصية مع المجني عليه خططت لقتله بمساعدة آخرين عن طريق استدراجه لمنطقة المقابر وهناك تم إعدامه رميا بالرصاص، قبل أن يلوذوا بالفرار من المكان.. ألقى القبض على المتهمين واعترفوا بارتكاب الجريمة بتحريض من المتهمة، باشرت النيابة التحقيقات في الواقعة.
أجهزة البحث الجنائي بقطاع الأمن العام ومديرية أمن أسيوط، تعاملوا بجدية مع البلاغ المقدم باختفاء «أحمد.ع»، 26 سنة، بائع متجول، وتم على الفور تشكيل فريق انصبت مهمته الأولى على جمع المعلومات عن وجود خلافات بين المختفي وآخرين خاصة في مجال عمله، والتركيز على آخر مشاهدة للشاب، ونسجت خيوط التحريات لتنسج طريقا