استثمارات بـ515 مليارا.. متى تصدر مصر فائض الكهرباء؟

مصر لديها فائض كهرباء يقارب على الـ20 ألف ميجاوات، بينما ما تروج له من قدرتها على التصدير العام المقبل لا يتخطى "ألف ميجاوات" فقط، بعد صرف 515 مليار جنيه استثمارات.
تحرير:صابر العربي ٠٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٧ م
خطوط نقل كهرباء - ارشيفية
خطوط نقل كهرباء - ارشيفية
"سنصدر الكهرباء العام المقبل"، هذا ما أكده المتحدث الرسمي باسم الكهرباء، الدكتور أيمن حمزة، خلال الفترة الماضية في عدد من وسائل الإعلام المختلفة، وما عزز من كلام حمزة، ما تتمتع به مصر الآن من فائض في محطات إنتاج الكهرباء لا تضاهيها كبريات دول العالم من حيث هذا الفائض. فمصر الآن تمتلك بعد الانتهاء من إضافة 14400 ميجاوات من محطات سيمنس الثلاث العملاقة، قرابة الـ52 ألف ميجاوات، في حين أن أقصى حمل "كمية الكهرباء الكثيفة التي يحتاج إليها المواطنون لمجابهة ارتفاع درجات الحرارة" في الصيف الماضي سجل متوسط 30 ألف ميجاوات.
ويكشف متوسط الحمل الأقصى أن مصر لديها فائض "في عز الصيف" لا يقل عن 20 ألف ميجاوات، بفائض يقدر بـ35% على أقل التقدير من قدرتها الإنتاجية المتاحة.الأرقام "العالمية" لفائض الكهرباءفي حين أن الأرقام "العالمية" لفائض الكهرباء، والمعروف "بالاحتياطي" يقدر بـ15% من حجم الكهرباء، فحجم الفائض في دول متقدمة "ألمانيا