حقيقة الدور المصرى فى القبض على «عشماوي»

التزم الجانب المصري الصمت تجاه مسألة القبض على عشماوي؛ ولم يخرج تصريح رسمى يتحدث عن دور الأجهزة الأمنية المصرية وطبيعة التنسيق مع الجانب الليبي فى هذه العملية الهامة
تحرير:عمرو عفيفي ١٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٠٦ م
عشماوي
عشماوي
فى أعقاب الإعلان الرسمى من جانب القوات المُسلحة الليبية عن القبض على هشام عشماوي أخطر إرهابي مطلوب أمنيا بمدينة درنة الليبية، وهو أبرز المطلوبين لدى السلطات الأمنية المصرية على خلفية تورطه فى أعنف العمليات الإرهابية داخل البلاد على مدار الخمس سنوات الماضية، تحدثت مصادر مُطلعة بالعملية إلى وسائل إعلام ليبية عن أهمية الدور دوراً المصري فى تنفيذ عملية القبض سواء من خلال إمداد الجانب الليبي بالمعلومات أو عن طريق التأهيل الأمني للكوادر التى نفذت العملية.
التزم الجانب المصري الصمت تجاه مسألة القبض على عشماوي، وسط تسريبات معلومات فى وسائل الإعلام الليبية عن دور مؤثر وتنسيق دائم بين الجانبين. وتحدث مصدر مصري مُطلع على الملف الليبي المصري على مدار الأعوام الماضية لـ"التحرير": "القوات المُسلحة المصرية وجهاز أمنى معلوماتي عسكري نجحا منذ نهاية عام 2016 بعد