فيه أمل.. «التحرير» ترصد 5 حكايات هزمت السرطان

بمناسبة إعلان شهر أكتوبر للتوعية بمرض السرطان، ينشر "التحرير" حكايات لعدد من الحالات التي مرت بالتجربة وتمكنت من الانتصار على المرض الخبيث والوصول لبر السلام
تحرير:رشا عمار ١٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٠٠ م
علينا أن نقاوم السرطان بكل السبل الممكنة
علينا أن نقاوم السرطان بكل السبل الممكنة
على الجانب القريب من الحياة العادية اليومية هناك الكثير من الحروب، تدار في سرية تامة وتتجاوز صعوبتها حجم الألم الطبيعي الذي يقدر الإنسان علي احتماله، بعضها ينتصر المحاربون فيه على الألم ويسجلون رسالة للذين لا يزالوا يحاولوا، "التحرير" ترصد في هذا الملف مجموعة قصص لأبطال استطاعوا الانتصار علي السرطان، ربما يكونون أملا لمن يحاول، وذلك بالتزامن مع انطلاق مبادرة منظمة الصحة العالمية خلال شهر أكتوبر للتوعية بخطورة المرض، وتحديدا سرطان الثدي، ودعم المرضى بمختلف أنحاء العالم.
بمناسبة إعلان شهر أكتوبر للتوعية بمرض السرطان، ينشر «التحرير» حكايات لعدد من الحالات التي مرت بالتجربة وتمكنت من الانتصار علي المرض، والوصول إلي بر السلام. الطفل عبد الله.. رسالة أملكل ما يعرفه الطفل عبد الله الذي لم يتجاوز الست سنوات، عن السرطان أنه شخص شرير يشبه الشخصيات التي يراها في برامج الأطفال،