وحيد ممدوح: بخاف من لقب «عمر خورشيد الألفية» (حوار)

ربما إتقانه فى عمله وطريقة أدائه التي تمتاز بالسلاسة كانت سببًا فى أن يحمل لقب أسطورة الجيتار عمر خورشيد، هذا ما يكشفه لنا عازف الجيتار وحيد ممدوح.
تحرير:ريهام عبد الوهاب ١١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٦:٣٥ م
شهدت قاعة «كوكب الشرق» أم كلثوم بقصر المانسترلي، أمس الأربعاء، ليلة موسيقية تعود إلى زمن الأبيض والأسود، بداية من فخامة المكان والحاضرين وملابسهم المنمقة وبطل الحفل عازف الجيتار وحيد ممدوح، الشهير بـ«عمر خورشيد الألفية»، والذي يطل على جمهوره المصري للمرة الأولي بمختارات من الموسيقى العربية، ولن تكون على هامش حفل من حفلاته التي اعتاد أن يلعب بها ألوان الموسيقى المختلفة ما بين الغربية والجاز والبوب، وانطلق الحفل مع لحن أغنية «التوبة»، من ثم «أنت عمري» التي لحنها عبدالوهاب، مرورًا على «سهر الليالي» وصول إلى منير مراد و«على عش الحب».
طريقة أداء وحيد ممدوح يطغى عليها شعوره وإحساسه، مما خلق حالة من الانسجام بينه وبين جمهوره، الذي يفهمه من نظرة عين، وما أن يبدأ فى لعب أى مقطوعة من برنامج الحفلة، إلا وجمهوره يرد علي لحنه بكلمات الأغنية، وكان «التحرير» على حديث معه على هامش الحفلة، والتى تحدث فيها عن عشقه للجمهور المصري وعن تحضيره لأعمال